فابريس موامبا انهار على ملعب وايت هارت لاين في لندن (الفرنسية)

أعلن بولتون الإنجليزي لكرة القدم مساء أمس أن نجم خط وسطه فابريس موامبا يرقد في المستشفى بحالة حرجة، بعد انهيار اللاعب على أرض الملعب خلال مباراة الفريق أمام توتنهام أمس في دور الثمانية ببطولة كأس الاتحاد.

وسقط موامبا (23 عاما) قبل أربع دقائق من نهاية الشوط الأول، وخضع للعلاج على أرض الملعب لمدة عشر دقائق ثم نقل على الفور إلى المستشفى. وقرر الحكم هوارد ويب إيقاف اللعب عندما كان الفريقان متعادلين 1/1.

وذكر بولتون في بيان "يمكننا إعلان أن فابريس موامبا نقل إلى مركز الأزمات القلبية بمستشفى الصدر في لندن، ويرقد الآن في العناية المركزة بحالة حرجة ولا يمكن الإدلاء بالمزيد من المعلومات الآن. والنادي يناشد وسائل الإعلام احترام خصوصيات عائلته في الوقت الحالي".

وأكدت شبكة (إي إس بي إن) التلفزيونية التي كانت تبث المباراة في بريطانيا أن التنفس لدى موامبا لاعب المنتخب كان متوقفا لدى نقله إلى خارج الملعب.

وقال المعلق بهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إيان دينيس إن اللاعب يصارع من أجل البقاء على قيد الحياة، مضيفا أن الطاقم الطبي يستخدم جهاز تنشيط القلب.

وبدأ العديد من اللاعبين على الفور في إطلاق رسائل طلب الدعم. وقال لاعب توتنهام رافاييل فان دير فارت "ما حدث لموامبا على الملعب أمر فظيع، إننا جميعا نصلي من أجله". أما نجم مانشستر يونايتد واين روني فكتب في حساب على موقع "تويتر" "أتمنى أن يكون فابريس موامبا على ما يرام، أصلي من أجله وأجل وعائلته، وما زلت مصدوما".

يُذكر أن موامبا، المولود في كينشاسا قبل أن ينتقل إلى إنجلترا وهو بالحادية عشرة، لعب مع منتخبات الفئات العمرية فئتي الناشئين والأشبال.

المصدر : وكالات