هدف برانداو في مرمى الإنتر كان قاتلا (الأوروبية)

أهدى إيفارسون ليموس برانداو فريقه مرسيليا الفرنسي هدفا قاتلا مكنه من الإطاحة بمضيفه إنتر ميلان الإيطالي وبلوغ الدور الربع النهائي من دوري أبطال أوروبا رغم خسارته أمامه 1-2 في إياب الدور الثاني مساء الثلاثاء، في حين سحق بايرن ميونيخ الألماني ضيفه بال السويسري بسباعية نظيفة واضعا حدا لمغامرته بالمسابقة.

على ملعب "جوسيبي مياتزا"، كرر مرسيليا سيناريو لقاء الذهاب أمام إنتر، وسجل هدفا قاتلا في الوقت بدل الضائع عندما كان الفريقان متوجهين لخوض التمديد بعد أن تقدم صاحب الأرض في الدقيقة 76 عبر الأرجنتيني ألبرتو ميليتو.

وكان هدف التعادل كافيا للفريق الفرنسي لمواصلة المشوار في المسابقة التي توج بلقبها عام 1993 على حساب قطب ميلانو الآخر ميلان، وذلك رغم نجاح إنتر في تسجيل هدف الفوز في الوقت بدل الضائع من ركلة جزاء عبر جيامباولو باتزيني.

وبعد هذه العثرة الجديدة، فإن رحيل مدرب إنتر كلاوديو رانييري يبدو وشيكا، خصوصا أن "نيراتزوري"، الذي خسر ذهابا صفر-1 بهدف قاتل سجله الفرنسيون في الوقت بدل الضائع أيضا، فقد الأمل في المنافسة على لقب الدوري المحلي، كما أنه تنازل عن لقب مسابقة الكأس المحلية أيضا.

ويبدو أيضا أن مدرب مرسيليا ديدييه ديشان سيكون مجددا السبب الذي يقف خلف إقالة رانييري بعد أن تسبب في إقالته في تشلسي الإنجليزي قبل ثمانية أعوام عندما قاد فريقه السابق موناكو للفوز على الفريق اللندني في نصف نهائي المسابقة ذاتها لموسم 2003-2004 قبل أن يخسر في النهائي أمام بورتو البرتغالي.

وهذه المواجهة الثانية بين إنتر ومرسيليا بعد تلك التي جمعتهما عام 2004 في ربع نهائي كأس الاتحاد الأوروبي حين فاز الفريق الفرنسي ذهابا وإيابا بنتيجة 1-صفر، ملحقا به هزيمته الوحيدة أمام الفرق الفرنسية في الأدوار الإقصائية من مباراتين.

شباك مرمى الحارس يان سومر
تلقت سبعة أهداف (الأوروبية)

فوز ساحق
وعلى ملعب "أليانز أرينا"، لم يمنح بايرن ميونيخ أي فرصة لبال لتكرار إنجاز الدور الأول عندما أطاح بمانشستر يونايتد الإنجليزي بالفوز عليه 2-1 في الجولة الأخيرة، ووضع حدا لمغامرة فريق المدرب الألماني هايكو فوغل الذي يشجع النادي البافاري وأشرف على فرقه العمرية لتسعة أعوام حتى 2007، وذلك بدك شباكه بسباعية نظيفة، بينها رباعية لماريو غوميز.

وفرض بايرن، المنتشي من فوزه الساحق على هوفنهايم (7-1) في الدوري المحلي، أفضليته المطلقة منذ بداية اللقاء وتمكن من إطلاق المواجهة من نقطة الصفر منذ الدقيقة 10 عندما تمكن الهولندي أريين روبن من خداع الحارس يان سومر بتسديدة أرضية.

وأضاف توماس مولر وماريو غوميز الهدفين الثاني والثالث للفريق البافاري في الدقيقتين 42 و44. وفي الشوط الثاني أضاف غوميز ثلاثة أهداف للفريق المضيف في الدقائق 50 و61 و67، ثم اختتم روبن التسجيل بالهدف الثاني له والسابع لبايرن في الدقيقة 81.

المصدر : وكالات