أنييسكا رادفانسكا (يمين) ويوليا جورج (الفرنسية)

تأهلت البولندية أنييسكا رأدفانسكا إلى نهائي دورة دبي الدولية للتنس البالغة جوائزها مليوني دولار، في حين فقدت الدانماركية كارولين فوزنياكي لقبها بخسارتها أمام الألمانية يوليا جورج، في نصف النهائي الثاني.

وتغلبت فوزنياكي على الصربية يلينا يانكوفيتش الثامنة 6-2 و2-6 و6-صفر، وحققت فوزها الثاني على الصربية (26 عاما) بعد الأول في الدور الثالث من دورة طوكيو (2011) مقابل خسارة واحدة في الدور الرابع من بطولة رولان غاروس الفرنسية عام 2008.

وتوقف مشوار يانكوفيتش عند نصف النهائي كما في العام الماضي حيث خرجت على يد الدانماركية كارولين فوزنياكي التي توجت لاحقا باللقب، وفشلت بالتالي في مواصلة سعيها نحو العودة إلى الألقاب الغائبة عن خزائنها منذ 2010.

وستحاول رادفانسكا (22 عاما) إحراز اللقب الثامن في عشر مباريات نهائية في مسيرتها الاحترافية التي بدأت عام 2005 عندما تلتقي مع جورج التي حرمت فوزنياكي من الاحتفاظ باللقب بفوزها عليها 7-6 (7-3) و7-5.

وثأرت جورج (23 عاما) المصنفة 19 عالميا، لخسارتها في المواجهة السابقة الوحيدة مع فوزنياكي 1-6 و1-6 في يناير/ كانون الثاني الماضي في ثمن نهائي بطولة أستراليا المفتوحة أولى البطولات الأربع الكبرى.

وتسعى جورج غدا في النهائي الرابع منذ احترافها عام 2005 إلى إحراز اللقب الثالث، وقد أبدت شجاعة وثقة بالنفس عاليتين فتمكنت من إلحاق الهزيمة بالدانماركية التي تابعت مسارها المنحدر منذ بداية العام وفقدت بالتالي قمة التصنيف العالمي وأول الألقاب الستة التي أحرزتها الموسم الماضي، وعليها أن تدافع عن لقب آخر في إنديان ويلز الأميركية خلال أسبوعين.

وقالت جورج إن "السرور يغمرني عندما شاهدت القرعة، لم أتوقع أن أبلغ النهائي، لكني حافظت على هدوئي ورباطة جأشي طوال الدورة وحاولت أن أكون ميالة إلى الهجوم وتقديم مستواي الحقيقي".

من جانبها، رأت فوزنياكي المصنفة أولى عالميا حتى بداية الموسم الحالي أن "هذا اليوم كان من النوع الذي نحاول فيه ونحاول ونحاول دون أن ننجح، وهذا الأمر يحصل أحيانا".

المصدر : وكالات