الريال سجل 75 هدفا بالدوري منذ بداية الموسم (الفرنسية-أرشيف)

يتقدم ريال مدريد الإسباني بخطى ثابتة نحو تحطيم الرقم القياسي لعدد النقاط التي يحصدها أي فريق في موسم واحد بالدوري، والمسجل باسم غريمه برشلونة الذي حصد 99 نقطة في موسم 2009-2010.

ويسعى رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو إلى الحفاظ على فارق النقاط العشر التي يتفوق بها في صدارة الدوري على منافسه الكتالوني العنيد، ومواصلة مسيرته لتحطيم كل الأرقام القياسية في الموسم الحالي.

ويتصدر الريال جدول المسابقة برصيد 58 نقطة من 22 مباراة، وبفارق عشر نقاط أمام برشلونة حامل اللقب.

وسجل الريال 75 هدفا ليقترب بثبات من تحطيم الرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجلها أي فريق في موسم واحد، وهو الرقم المسجل باسمه منذ موسم 1989-1990 برصيد 107 أهداف.

كما يقترب مهاجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو من تحطيم الرقم القياسي المسجل باسمه أيضا والخاص بعدد الأهداف التي يحرزها أي لاعب في موسم واحد بالدوري، وهو 40 هدفا بالموسم الماضي.

وسجل رونالدو حتى الآن 27 هدفا في الدوري هذا الموسم، بفارق أربعة أهداف أمام الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة.

رأي دل بوسكي
ولدى سؤاله يوم الأربعاء عن الفارق الذي يتقدم به الريال على برشلونة في هذا التوقيت من الموسم، أجاب فيسنتي دل بوسكي لاعب ومدرب ريال مدريد سابقا والمدير الفني الحالي للمنتخب الإسباني قائلا "إنه فارق هائل، ولكنْ هناك جزء كبير ما زال متبقيا في هذا الموسم".

وجاءت جميع النقاط الثماني التي أهدرها الريال هذا الموسم في المباريات التي خاضها على ملعبه، وكانت أبرزها الهزيمة 1-3 أمام برشلونة في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ويستضبف الريال فريق ريسينغ سانتاندر السبت، ويأمل في تحقيق فوز جديد يوسع به الفارق مؤقتا إلى 13 نقطة بانتظار عثرة جديدة لبرشلونة الذي يلاقي ضيفه فالنسيا بعد غد الأحد.

المصدر : الألمانية