معاقو العراق يتأهلون لبارالمبياد لندن
آخر تحديث: 2012/2/13 الساعة 18:59 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/2/13 الساعة 18:59 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/21 هـ

معاقو العراق يتأهلون لبارالمبياد لندن

هدى مهدي تطمح وتحلم بأن تحقق وساما في بارالمبياد لندن وترفع اسم وعلم العراق عاليا
(الجزيرة نت)

علاء يوسف-بغداد

تأهل 18 رياضيا ورياضية من العراق إلى بارالمبياد لندن صيف العام الحالي، بعد أن حقق لاعبو منتخبات العراق المعاقين نتائج متميزة خلال البطولات التأهيلية التي شاركوا فيها على مدار الأشهر الماضية.

ويرى مختصون رياضيون أن العراق بإمكانه تحقيق عدد من الأوسمة الملونة في بارالمبياد لندن الذي سيقام خلال النصف الثاني من أغسطس/آب المقبل، بعد هذا التأهل الرسمي في فعاليات ألعاب القوى ورفع الأثقال والسباحة والمبارزة والرماية وتنس الطاولة.

ويؤكد رئيس اللجنة البارالمبية العراقية قحطان النعيمي أن اللاعبين واللاعبات الذين تأهلوا إلى بارالمبياد لندن جميعهم مرشحون لتحقيق نتائج إيجابية والمنافسة بقوة على إحراز الأوسمة الملونة، في أكبر محفل رياضي في العالم وبمشاركة عدد كبير من المنتخبات.

ويقول النعيمي -للجزيرة نت- إن الرياضيين فاضل رزاق وحسين فاضل وأحمد غني وكوفان حسن في رياضة ألعاب القوى، وحسين علي حسين وفارس سعدون وهدى مهدي في فعالية رفع الأثقال، وعمار هادي لاعب منتخب العراق في المبارزة، مرشحون بشكل كبير للفوز بالأوسمة الثلاثة المنوعة الخاصة ببارالمبياد لندن.

اللجنة هيأت منذ ستة أشهر معسكرات داخلية للرياضيين والرياضيات الذين تأهلوا إلى بارالمبياد لندن، على أن يتم إشراكهم في بطولات ومشاركات خارجية مقبلة

معسكرات داخلية
ويشير إلى أن اللجنة هيأت منذ ستة أشهر معسكرات داخلية للرياضيين والرياضيات الذين تأهلوا إلى بارالمبياد لندن، على أن يتم إشراكهم في بطولات ومشاركات خارجية مقبلة، كما سيتم إشراكهم في معسكرات خارجية خلال المدة القليلة المقبلة لتحضيرهم بالشكل الأمثل قبل انطلاق منافسات دورة الألعاب البارالمبية لذوي الاحتياجات الخاصة.

من جهتها تقول لاعبة منتخب العراق لرفع الأثقال هدى مهدي إنها تطمح وتحلم بأن تحقق وساما في بارالمبياد لندن وترفع اسم وعلم العراق عاليا في هذا المحفل الكبير الذي يشارك فيه عدد كبير من دول العالم.

وتضيف -للجزيرة نت- أنها سبق أن أحرزت العديد من الأوسمة الملونة وحققت الإنجازات الكبيرة في البطولات العربية والآسيوية والدولية، ولكنها تأمل في أن يحالفها الحظ وتحقق إنجازا مميزا في بارالمبياد لندن المقبل.

وتوضح أنها سبق أن كانت قريبة جدا من المشاركة في منافسات بارالمبياد بكين عام 2008 إلا أن الإصابة التي تعرضت لها قبل انطلاق المنافسات ضيعت عليها حلم المشاركة. وتقول لذلك أنا عازمة على تحقيق الإنجاز في أول مشاركة لي على صعيد البارالمبياد.

ويقول الصحفي في جريدة الملاعب العراقية رحيم الدراجي، إن العراق يعول كثيرا على أبطال وبطلات رياضات ذوي الاحتياجات الخاصة من أجل تحقيق عدد من الأوسمة الملونة في بارالمبياد لندن صيف العام الحالي.

اللاعبون واللاعبات الذين تأهلوا إلى بارالمبياد لندن جميعهم مرشحون لتحقيق نتائج إيجابية (الجزيرة نت)

أوسمة عديدة
ويضيف -للجزيرة نت- أن مسألة تحقيق الأوسمة الملونة من قبل رياضيي العراق في البارالمبياد ليس بالأمر الغريب، حيث سبق للعراق أن أحرز العديد من الأوسمة الملونة والمراتب الأولى في مختلف البطولات العربية والقارية وحتى الدولية، الأمر الذي يمكن لنا من خلاله التفاؤل بحصوله على عدد من الأوسمة المنوعة في بارالمبياد لندن.

ويطالب الدراجي اللجنة البارالمبية الوطنية العراقية بتوفير أفضل السبل لإعداد اللاعبين واللاعبات الذين تأهلوا بشكل رسمي إلى بارالمبياد لندن من أجل الوصول بهم إلى أفضل المراحل المثالية من الإعداد قبل المشاركة في المنافسات المقبلة.

ويشار إلى أن عدد الرياضيين الذين تأهلوا بشكل رسمي إلى بارالمبياد لندن  أصبح 18 رياضيا ورياضية، ثمانية رباعين بفعالية رفع الأثقال هم فارس سعدون وثائر عباس وحسين علي وجبار طارش وحسن كرم ومحمد عباس وهدى مهدي وذكرى زكي.

بالإضافة إلى ستة رياضيين في فعالية ألعاب القوى هم حميد عبود وولدان نزار وكوفان عبد الرحيم وفاضل رزاق وحسين فاضل وأحمد غني، ورياضي واحد لفعالية السباحة هو جواد كاظم، وللمبارزة عمار هادي، ولتنس الطاولة سعيد موسى، فضلا عن رياضية واحدة في فعالية الرماية هي فرح عبد الكريم.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات