رفعت اللجنة الأولمبية الدولية الإيقاف نهائيا عن الكويت، بعد صدور ما يعبر عنه بمرسوم الضرورة من قبل أمير الكويت جابر الأحمد الصباح لتعديل القوانين الرياضية المحلية.

وينص مرسوم الضرورة على أن "تتوافق القوانين الرياضية في الكويت والنظم الأساسية للهيئات الرياضية فيها مع قوانين اللجنة الأولمبية الدولية والاتحادات الرياضية الدولية". كما تضمن "إنشاء هيئة تحكيم رياضية يرأسها قاض من مجلس القضاء الأعلى للبت في حالة حدوث أي خلاف رياضي داخلي".

وستبدأ الاتحادات الدولية الرياضية رفع الإيقاف عن الكويت أيضا تباعا، ومن ضمنها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الذي كان رفع الإيقاف مؤقتا في وقت سابق.

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية قد أوقفت أمس الثلاثاء الهند بسبب التدخل الحكومي وصدور قانون يخالف الميثاق الأولمبي وقوانين الاتحادات الرياضية الدولية، كما وجهت إنذارا نهائيا لإيران للالتزام بالميثاق الأولمبي.

يذكر أن الأولمبية الدولية علقت عضوية نظيرتها الكويتية في الأول من يناير/كانون الثاني 2010 بسبب "عدم ملاءمة قوانينها الرياضية للميثاق الأولمبي". كما كان نشاط الرياضيين الكويتيين معلقا من قبل نحو عشرة اتحادات رياضية دولية للسبب ذاته.

المصدر : الفرنسية