ميسي (يمين) ورونالدو.. صراع ثنائي متواصل (الجزيرة الرياضية)
أثار تجديد عقد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مع برشلونة الإسباني غيرة منافسه العنيد البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد، حسب صحيفة "ماركا" الإسبانية الرياضية.

وفي عددها يوم الجمعة، أوضحت الصحيفة ذات العلاقة الوطيدة بالنادي الملكي أن "النجم البرتغالي لا يزال يشعر بالضيق لأنه لا يحظى بمعاملة النجوم التي يتمتع بها ميسي في برشلونة".

وبينما شهدت السنوات الثماني -التي قضاها ميسي في الفريق الأول لبرشلونة حتى الآن- تحسين بنود عقده ست مرات، ما زال عقد رونالدو يراوح مكانه منذ انضم اللاعب لصفوف الريال في العام 2009.

ومدد ميسي الثلاثاء الماضي عقده مع برشلونة حتى 2018 مع زيادة راتبه السنوي الصافي إلى 16 مليون يورو (21.2 مليون دولار) ليصبح ثاني أعلى اللاعبين راتبا في عالم اللعبة خلف زميله السابق الكاميروني صامويل إيتو مهاجم آنجي الروسي حاليا.

ورغم نجاحه في تسجيل 170 هدفا في 169 مباراة خاضها مع الفريق الملكي، ما زال راتب رونالدو السنوي الصافي 9.5 ملايين يورو (12.5 مليون دولار) وهو نفس الراتب الذي يتقاضاه أيضا زميله البرازيلي كاكا.

ارتباط عاطفي
وأوضحت "ماركا" أن عدم رضا رونالدو مرده علاقته بالنادي وطريقة الدعم التي ينالها من إدارته. وأضافت أن "العقد الشخصي هو ما يفاقم حزن رونالدو.. كريستيانو لم يشعر قط من فلورنتينو بيريز رئيس النادي بالارتباط العاطفي الذي يشعر به ميسي في برشلونة".

ورغم حرص ريال مدريد على تجديد عقد رونالدو نهاية هذا الموسم، من الصعب تجديد العقد بنفس الشروط التي يتمتع بها ميسي في برشلونة.

وأوضحت "ماركا" أن رونالدو يرغب في الحصول على 100% من المقابل المالي لحق استغلال صورته مثلما فعل خوان لابورتا الرئيس السابق لبرشلونة من قبل عندما ضمن ذلك لميسي، في حين يصر الـ"ميرينغي" على اقتسام هذه الحقوق بالتساوي مع رونالدو.

المصدر : الألمانية