شغب الجماهير كان وراء العقوبات ضد بطرسبورغ (غيتي)
لوّح الرئيس التنفيذي لشركة الغاز الروسية "غازبروم" الممول الرئيسي لنادي زينيت سان بطرسبورغ الروسي لكرة القدم بانسحاب الأخير من الدوري الروسي وبأن يشكل بطولة جديدة مع فرق أخرى من دول الاتحاد السوفياتي السابق.

ويواجه بطرسبورغ بعض المشاكل حاليا مع الاتحاد الروسي لكرة القدم الذي غرمه وفرض عليه خوض المباراتين المقبلتين من دون حضور جماهيره بسبب شغبهم في المباراة السابقة ضد دينامو موسكو.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة غازبروم أليكسي ميلر اليوم على موقع النادي على شبكة الإنترنت تعليقا على هذا الأمر إنه يدعم بقوة فكرة "لعب فريقه في بطولة جديدة لأندية من رابطة الدول المستقلة (كانت منضوية تحت لواء الاتحاد السوفياتي سابقا).

وانتقد زينيت العقوبات التي فرضها عليه الاتحاد الروسي جراء تصرف بعض الجماهير التي لا يعتبرها فعليا جماهير النادي، والتي سيضطر على أثرها إلى مواجهة سسكا موسكو متصدر الدوري غدا الاثنين من دون جمهور وخلف أبواب مغلقة.

يذكر أن بطرسبورغ أنفق مبلغا ضخما قدره 100 مليون يورو للتعاقد مع البرازيلي هولك ولاعب الوسط البلجيكي الدولي أكسل فيتسل من بنفيكا البرتغالي مطلع الموسم الحالي.

ويتذيل بطرسبورغ المجموعة الثالثة بدوري أبطال أوروبا برصيد أربع نقاط. وقد تعادل في آخر مباراة له الأربعاء الماضي مع مالقا الإسباني 2-2.

المصدر : الفرنسية