بلاتيني عبر أكثر من مرة عن حرصه الشديد على تنظيم بطولة أمم أوروبا في 13 دولة (دويتشه فيلله)
حلم رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) الفرنسي ميشال بلاتيني بتوسيع نطاق الدول المضيفة لبطولة أمم أوروبا عام 2020 إلى 13 دولة قد يرى النور قريبا، حسب ما ذكرته صحيفة ألمانية اليوم.

وأشارت صحيفة "بيلد" إلى أن بلاتيني ينوي مناقشة الفكرة في اجتماع اللجنة التنفيذية ليويفا في السابع من ديسمبر/كانون الأول المقبل، على أن يتم التصديق عليها في الشهر التالي.
 
ونقلت الصحيفة عن رئيس اتحاد الكرة الألماني فولفغانغ نيرسباغ قوله إن بلاتيني "عرض علي خططه خلال اجتماع بيننا..، ولكن الأمر ينتظر تأكيد اللجنة التنفيذية"، موضحا أن اتحاد الكرة الألماني لا يعارض خطة بلاتيني، وسيكون حاضرا في اجتماع الأخير مع اتحادات الكرة الوطنية الأوروبية يوميْ 27 و28 من الشهر الجاري في بروكسل.

وأكدت الصحيفة أن اختيار 12 مدينة لاستضافة البطولة من 12 دولة مختلفة سيعتمد على التصنيف والتأهل. وسيتم وضع تصنيف للمنتخب الذي يتأهل إلى البطولة التي سيشارك فيها 24 منتخبا، وما إذا كان أحد أفضل 12 منتخبا أوروبيا في التصنيف العالمي.

ويستضيف المصنفون الـ12 فريقين من كل مجموعة في البطولة، مباريات دور المجموعات ودور الـ16. وتقام مباريات دور الثمانية على أرض محايدة، على أن تقام مباريات الدورين قبل النهائي والنهائي في المدينة الـ13.

تقليل تكاليف الاستضافة وراء فكرة التنظيم
في 13 دولة (رويترز)

حسب أحدث تصنيف
وأشارت "بيلد" إلى أنه بناء على أحدث تصنيف للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) للمنتخبات فإن مباريات البطولة ستقام في برلين ومدريد ولشبونة وروما ولندن وأمستردام وموسكو وزغرب وأثينا وبازل وباريس وبروكسل. في حين ستكون إسطنبول مرشحة لاستضافة المرحلة الأخيرة من البطولة.

ووفقا لهذا السيناريو فإن يويفا قد يورط نفسه في مأزق رياضي سياسي محتمل، حيث تترشح تركيا لاستضافة يورو 2020، ولكن هذا قد يحدث فقط في حال عدم تفوق إسطنبول على طوكيو ومدريد في ملف استضافة أولمبياد 2020.

وأشارت تقارير إلى أن فكرة المرشحين الآخرين بملف ثنائي مشترك بين جورجيا وأذربيجان، وملف ثلاثي مشترك بين أسكتلند ووايلز وإيرلندا، لا تلقى ترحيبا من جانب يويفا، ومن ثم فإن إقامة بطولة 2020 في دولة واحدة قد يكون المخرج من هذه القضية.

وكان بلاتيني قد طرح فكرته -وهي تحويل المسابقة من بطولة تقام في بلد واحد أو بلدين كحد أقصى إلى حدث يقام عبر أوروبا- للمرة الأولى خلال يورو 2012 الذي استضافته بولندا وأوكرانيا. وأوضح بلاتيني وقتها أنه من بين فوائد هذه الفكرة أنها ستقلل تكاليف التنظيم بالنسبة للدولة المضيفة.
 
وقال بلاتيني في 30 يونيو/حزيران الماضي "لدي شغف كبير تجاه الأمر، كما أن اللجنة التنفيذية ليويفا تراها فكرة جيدة..، سيكون الأمر أسهل من الناحية المالية، لأنه لن يتطلب أكثر من ملعب واحد في كل مدينة مضيفة".

المصدر : وكالات