توفي ليلة أمس السبت جواد أقدار مهاجم حسنية أغادير ثالث ترتيب الدوري المغربي لكرة القدم عن سن 28 عاما إثر إصابته بـ"سكتة قلبية" عقب انتهاء مباراة فريقه مع ضيفه النادي القنيطري سلبيا في المرحلة الخامسة.

وأوضح الحبيب سيدينو نائب رئيس حسنية أغادير والمتحدث باسم النادي في تصريح لوكالة الأنباء المغربية أن "الأمر يتعلق بوفاة مفاجئة" مؤكدا أن مسؤولي الفريق يتابعون حاليا بإحدى عيادات المدينة تقارير الأطباء التي ستحدد الأسباب الدقيقة للوفاة الناجمة "في الغالب عن سكتة قلبية".

وشارك أقدار في الدقائق العشر الأخيرة من مباراة الأمس ولم يكن باديا عليه أي تعب أو إرهاق. وبعد نهاية المباراة طلب من زميله القائد عز الدين حيسا انتظاره حتى ينتهي من الاستحمام، حيث كان آخر لاعب يغادر غرف الملابس.

وركب اللاعبان سيارة أقدار الذي كان يقودها بشكل عادي قبل أن يشعر بضيق في التنفس ويفقد وعيه، ونقله زميله على وجه السرعة إلى إحدى المصحات حيث كان ما يزال يتنفس، إلا أنه فارق الحياة بعد وقت وجيز رغم كل المحاولات.

ودافع أقدار عن ألوان أندية مغربية عدة منها فريقه الأم أولمبيك خريبكة والمغرب التطواني والجيش الملكي، قبل الانتقال إلى حسنية أغادير الصيف الماضي. كما خاض تجربة احترافية مع الرائد السعودي والأهلي طرابلس الليبي، كما لعب للمنتخبات الوطنية.

المصدر : الفرنسية