الهدف الثاني لبرشلونة بتوقيع المدافع البرازيلي دانيال ألفيش (الفرنسية)

رافق برشلونة فريقي أتلتيكو بلباو وميرانديس من الدرجة الثالثة إلى الدور نصف النهائي من كأس إسبانيا لكرة القدم رغم تعادله مع غريمه التقليدي ريال مدريد 2-2 في المباراة التي جمعتهما على ملعب نوكامب (معقل برشلونة) مساء الأربعاء.

وسجل بدرو (43) والبرازيلي دانيال ألفيش (45) هدفي برشلونة، والبرتغالي كريستيانو رونالدو (68) والفرنسي كريم بنزيمة (71) هدفي ريال مدريد، ولأن مباراة الذهاب انتهت بفوز البرسا بهدفين في عقر الدار المدريدي في سانتياغو برنابيو ودع الفريق الملكي البطولة تاركا وراءه اللقب الذي أحرزه العام الماضي بعد فوزه على برشلونة بالذات بهدف نظيف بعد التمديد.

ففي المباراة التي انتظرها الملايين من عشاق الساحرة المستديرة حول العالم لم يستطع الفريق الملكي فك عقدة البرسا والفوز عليه، حيث أثبت برشلونة سطوته على غريمه اللدود في الآونة الأخيرة، إذ انتهت معظم المواجهات في مصلحته.

ورغم عودة الريال من بعيد في الشوط الثاني حيث عادل النتيجة بتسجيله هدفين وإطباقه على مرمى الفريق الكتالوني الذي اعتمد على الهجمات المرتدة السريعة،، فإن الأخير نجح في إدارة المباراة إلى بر الأمان وحجز بطاقته في نصف النهائي.

المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة يسجل هدف التعادل الثاني لريال مدريد (الفرنسية)
فشل مدريدي
وبدأ ريال مدريد المباراة مصمما على تعويض تخلفه ذهابا فضغط لاعبوه على حاملي الكرة ونجحوا في فرض سيطرتهم على مجريات اللعب وسنحت لهم بعض الفرص لكنهم لم يحسنوا استغلالها. في المقابل اعتمد برشلونة أسلوبه المعتاد بتبادل الكرة بين مختلف لاعبيه بثقة كبيرة ومن دون هلع.

وكاد ريال مدريد يفتتح التسجيل بعد مرور عشر ثوان فقط عندما أعاد البرازيلي دانيال ألفيش الكرة باتجاه جيرار بيكيه فأخطاها الأخير لينقض عليها الأرجنتيني غونزالو هيغواين الذي انفرد بالحارس بينتو لكنه فشل في إيداع الكرة داخل الشباك.

وسنحت لريال مدريد فرصة التسجيل بواسطة كرة قوية لولبية من الألماني مسعود أوزيل اصطدمت بالعارضة وسقطت أمام خط المرمى (25).

وجاء الهدف الأول لبرشلونة عندما سار الأرجنتيني ميسي بالكرة من منتصف الملعب وسط كوكبة من لاعبي ريال مدريد وعندما وصل إلى مشارف المنطقة مرر الكرة باتجاه بدرو (بديل أندريس أنييستا المصاب) المتربص فلم يجد الأخير صعوبة في إيداعها داخل الشباك (43).

وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول احتسبت ركلة حرة للفريق الكتالوني سددها تشافي داخل المنطقة فلم يحسن مدافعو ريال مدريد تشتيتها لتتهيأ أمام ألفيش فأطلقها صاروخية موجهة في الزاوية البعيدة لمرمى الحارس إيكر كاسياس.

وسجل سيرجيو راموس هدفا لريال مدريد لم يحتسبه الحكم معتبرا أن صاحب الهدف خاشن الفيش قبل أن يسدد برأسه داخل الشباك (55).

ولاح الأمل لريال مدريد بعد أن مرر أوزيل كرة أمامية متقنة باتجاه كريستيانو رونالدو فتخطى الأخير الحارس بينتو بخدعة قبل أن يسدد داخل الشباك رغم تدخل كارلوس بويول في اللحظة الأخيرة (68).

ميرانديس هزم كلا من فياريال وراسينغ سانتاندر وإسبانيول في طريقه نحو نصف النهائي
مفاجأة ميرانديس
ومنح الهدف جرعة معنوية هائلة للاعبي ريال مدريد وما لبثوا أن أدركوا التعادل عندما فشل دفاع برشلونة في تشتيت إحدى الكرات فوصلت إلى كريم بنزيمة الذي حل بدلا من هيغواين فراوغ بويول داخل المنطقة قبل أن يسجل داخل الشباك (71).

وقبل نهاية المباراة بدقيقتين تلقى الفريق الملكي ضربة كبيرة في إطار سعيه لتحقيق الفوز بعد طرد راموس لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية.

ويقابل الفريق الكتالوني الفائز من المباراة الأخيرة في الدور ربع النهائي اليوم الخميس بين ليفانتي وفالنسيا (فاز الأخير ذهابا 4-1).

في غضون ذلك بلغ أتلتيك بلباو، ثاني أكثر الفرق فوزا باللقب (23 آخرها عام 1984)، الدور نصف النهائي من المسابقة بعدما جدد فوزه في إياب ربع النهائي على مضيفه ريال مايوركا 1-صفر أمس الأربعاء.

ويدين النادي الباسكي بفوزه إلى إيفان راميس الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 76 عن طريق الخطأ في مرمى فريقه الذي كان خسر ذهابا في "سان ماميس" بهدفين نظيفين.

ويلتقي بلباو في دور الأربعة ميرانديس من الدرجة الثالثة الذي حقق الثلاثاء إنجازا جديدا بإقصائه إسبانيول بفوزه عليه 2-1.

وكان إسبانيول فاز ذهابا 3-2، فتأهل ميرانديس بمجموع المباراتين 4-4 لتسجيله هدفين على أرض خصمه، وأضاف بالتالي النادي الكتالوني إلى لائحة ضحاياه التي تضم فياريال وراسينغ سانتاندر أيضا.

المصدر : وكالات