أوباميانغ (يسار) افتتح النتيجة لفهود الغابون منذ الدقيقة 31 (الفرنسية)

فاز منتخب الغابون على النيجر 2-صفر الاثنين في ملعب الصداقة بالعاصمة ليبروفيل أمام 40 ألف متفرج تقدمهم الرئيس الغابوني علي بونغو وعقيلته، في افتتاح الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة ضمن كأس أمم أفريقية 2012 التي تستضيفها الغابون وغينيا الاستوائية حتى 12 من الشهر المقبل.

وسيطر فهود الغابون على مجريات اللعب في أغلب فترات المباراة ونجحوا في التقدم بهدفين في الشوط الأول عن طريق بيرير إميريك أوباميانغ (31) وستيفان نغويما (45).

وتصدر منتخب الغابون ترتيب المجموعة الثالثة برصيد ثلاث نقاط في انتظار نتيجة مباراة القمة التي تجمع في وقت لاحق الاثنين بين منتخبي المغرب وتونس.

وحقق فهود الغابون انطلاقة جيدة في سعيهم إلى محو خيبة أمل النسخة الأخيرة عندما خرجوا من الدور الأول، ما أدى إلى إقالة المدرب الفرنسي آلان جيريس الذي تدين له الكرة الغابونية بتحسن مستواها، والتعاقد بدله مع الألماني غيرنوت روهر.

تفادى المفاجأة
كما حقق منتخب الغابون الأهم وتفادى المفاجأة التي ذهب ضحيتها المنتخبان الليبي والسنغالي في افتتاح البطولة، عندما خسرا أمام غينيا الاستوائية صفر-1 وزامبيا 1-2 على التوالي.

وأكد المنتخب الغابوني تفوقه على النيجر وحقق فوزه الرابع في أربع مباريات جمعت بينهما حتى الآن.

في المقابل لم يكن منتخب النيجر موفقا في أول ظهور له في العرس القاري ولم يظهر ما يشفع له بالتأهل وحرمان مصر حاملة الرقم القياسي (7) والنسخ الثلاث الأخيرة، وجنوب أفريقيا من التواجد في الغابون وغينيا الاستوائية حيث لم تهدد مرمى الغابون سوى في مناسبتين.

والتقى المنتخبان ثلاث مرات في السابق، عام 1993 ضمن تصفيات أمم أفريقيا التي أقيمت في تونس عام 1994، وفازت الغابون 3-1 في نيامي و3-صفر في ليبروفيل، والثالثة ودية في سبتمبر/أيلول الماضي في نيس الفرنسية وانتهت بفوز الفهود 1-صفر.

المصدر : وكالات