حظوظ وافرة للدوحة بقوى 2017
آخر تحديث: 2011/9/4 الساعة 20:41 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/4 الساعة 20:41 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/7 هـ

حظوظ وافرة للدوحة بقوى 2017

لامين دياك خلال افتتاح الدورة الـ13 لمونديال القوى في دايغو (الأوروبية)

ألمح رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى لامين دياك إلى إمكانية تنظيم نسخة 2017 من بطولة العالم في العاصمة القطرية الدوحة، وذلك بتصريحه بأن العرس العالمي من الممكن إقامته خارج المواعيد المعتادة في يوليو/تموز وأغسطس/آب.

وقال السنغالي دياك في مؤتمر صحفي اليوم الأحد على هامش اختتام النسخة الـ13 من مونديال دايغو في كوريا الجنوبية "بإمكاننا تغيير المواعيد.. لم نقل أبدا إن المسابقات يجب أن تقام في أغسطس.. ليس لدي أي مانع في أن تختم البطولة العالمية الموسم".

وأكد دياك أن لندن والعاصمة القطرية الدوحة هما أنسب المرشحين لاستضافة فعاليات البطولة.

يذكر أن الدوحة ولندن هما المرشحتان الوحيدتان لنسخة 2017، وتقام الدورتان المقبلتان في موسكو عام 2013 وفي بكين عام 2015.

انسحاب برشلونة
وكانت الدوحة تتنافس مع لندن وبرشلونة لاستضافة دورة 2017 قبل أن يعلن الاتحاد الإسباني للعبة اليوم الانسحاب من المنافسة بسبب التكلفة الاقتصادية المرتفعة لتنظيم البطولة وتأكيد العاصمة البريطانية لندن أخيرا على التقدم بطلب الاستضافة.

وصرح الأمين العام للاتحاد الإسباني خوسيه لويس دي كارلوس لوكالة الأنباء الألمانية بأن التقدم بطلب استضافة البطولة سيكون مستحيلا دون مساندة  المجلس المحلي للمدينة لأن موافقة المجلس ضرورية للغاية. وأوضح أن تكاليف تنظيم دورة دايغو بلغت 120 مليون دولار.

وكانت قطر قد حصلت في الثاني من ديسمبر/كانون الأول 2010 على شرف استضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم عام 2022، وستستضيف نهائيات كأس العالم لكرة اليد عام 2015.

كما تقدمت الدوحة بترشّحها لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية عام 2020، وقد اقترحت اللجنة الأولمبية القطرية إقامة الألعاب في الفترة من 20 سبتمبر/أيلول إلى 20 أكتوبر/تشرين الأول.

المصدر : وكالات

التعليقات