تدخل منتخبات عرب آسيا ابتداء من غد الجمعة، غمار الدور الثالث من التصفيات القارية المؤهلة إلى مونديال 2014 في البرازيل.
 
ويتطلع المنتخب الإماراتي إلى بداية قوية عندما يستضيف نظيره الكويتي  الجمعة في العين بافتتاح منافسات المجموعة الثانية. وتلعب غدا أيضا ضمن المجموعة ذاتها كوريا الجنوبية مع لبنان في سول.

وكانت الكويت أول منتخب عربي من القارة الآسيوية يخوض غمار المونديال وتحديدا عام 1982 بإسبانيا، وحذا الإماراتي حذوه بمونديال إيطاليا 1990.

البحرين وقطر
من جهته يأمل منتخب البحرين أن يسعفه الحظ هذه المرة أكثر من التجربتين السابقتين عندما كان يجتاز مشوارا رائعا بالتصفيات قبل أن يسقط عند حاجز الملحق الأخير مع ممثلين غير آسيويين.

ويبدأ البحريني رحلة التصفيات الآسيوية بلقاء ضيفه القطري غدا على الملعب الوطني بالرفاع في افتتاح منافسات المجموعة الخامسة. وتلعب في المباراة الثانية إيران مع إندونيسيا على ملعب آزادي بطهران.

ويعد الدربي الخليجي مواجهة صعبة على المنتخبين الطامحين لخطف النقاط الثلاث بداية مشوار الدور الثالث، خاصة بالنسبة لأصحاب الأرض بقيادة المدرب الإنجليزي الجديد بيتر جون تايلور، إذ يريدون الخروج فائزين على أرضهم قبل المغادرة مباشرة إلى العاصمة الإندونيسية جاكرتا لخوض المباراة الثانية في السادس من الشهر الجاري أيضا.

من جهته، يبحث مدرب المنتخب القطري الجديد البرازيلي سيبستياو لازاروني عن الفوز الذي يعد خطوة إيجابية لفريقه بعد النتائج غير المرضية بالمباريات التجريبية الأخيرة التي خاضها استعدادا للتصفيات وكانت آخرها الخسارة أمام الإمارات 1-3 في العين.
 
السعودية وعمان
وفي افتتاح منافسات المجموعة الرابعة، يحل منتخب السعودية ضيفا على نظيره العماني غدا. وتلعب أستراليا مع تايلند في المجموعة ذاتها أيضا.

السعودي الذي مثل عرب آسيا بالنهائيات العالمية أربع مرات متتالية بين عامي 1994 و2006، فشل في حجز مقعده للنهائيات الماضية بجنوب أفريقيا عام 2010.

ويريد المنتخب العودة إلى حلبة السباق وبلوغ مونديال البرازيل، ويقوده بدءا من الدور الثالث المدرب الهولندي المعروف فرانك رايكارد، وستكون المباراة ضد عُمان الأولى له في قيادة "الأخضر".

في المقابل استعان مدرب عُمان، الفرنسي بول لوغوين، بجميع العناصر المحترفة بالخارج إضافة اإلى عناصر المنتخب الفائز بكأس الخليج للمنتخبات الأولمبية في قطر قبل أيام.

العراق والأردن
وفي المجموعة الأولى يستضيف العراق بطل آسيا نظيره الأردني غدا في أربيل (شمال البلاد). وتلعب الصين مع سنغافورة في المجموعة ذاتها أيضا.

وسبق لمنتخبين فقط من هذه المجموعة أن ذاقا طعم المشاركة في نهائيات كأس العالم لكنهما خرجا من الدور الأول، العراق عام 1986 بالمكسيك، والصين عام 2002 بكوريا الجنوبية واليابان.
 
وفي المجموعة الثالثة يبدأ منتخب اليابان رحلته عندما يستضيف نظيره الكوري الشمالي في سايتاما غدا. وفي المباراة الثانية ضمن المجموعة ذاتها، تلعب طاجيكستان مع أوزبكستان.

المصدر : الفرنسية