خيبة الأمل على وجوه نجوم الأرجنتين بعد التعادل مع بوليفيا (الأوروبية)

سقط منتخب الأرجنتين لكرة القدم في فخ التعادل مع بوليفيا 1-1 في المباراة الافتتاحية لكأس أميركا الجنوبية "كوبا أميركا" التي تستضيفها الأرجنتين حتى 24 يوليو/تموز الحالي.

وقد افتتحت بوليفيا التسجيل في الدقيقة 47 عبر أدفيالدو روخاس, لتشتعل الأجواء حتى تعادل منتخب الأرجنتين عبر سيرخو أغويرو قبل نهاية المباراة بنحو ربع ساعة.

وعقب المباراة, قال المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني سيرخيو باتيستا إن "التعادل لا يتوافق مع التوقعات التي انتظرناها من هذه المباراة ولكنني لست مستاء من أداء الفريق. لا يمكنني أن أشعر بالسعادة بعد هذه النتيجة لأننا خضنا اللقاء لتحقيق الفوز".

في المقابل, أعرب المدير الفني للمنتخب البوليفي جوستافو كوينتروس عن حزنه الشديد لإهدار فرصة الفوز على نظيره الأرجنتيني قائلا "كان بإمكاننا حسم اللقاء تماما من خلال فرصة أهدرها مارسيلو مارتينز ومن فرصة أخرى سنحت لنا لاحقا".

وقد احتفل أنصار المنتخب البوليفي ووسائل لإعلام في بوليفيا بالتعادل الثمين لمنتخب بلادهم، ورأى مسؤولو الاتحاد البوليفي في تصريحات إذاعية عقب انتهاء المباراة أن التزام اللاعبين والأداء الجماعي كان السبب وراء هذه النتيجة وتقدم الفريق على أصحاب الأرض.

كما وجه الرئيس البوليفي إيفو موراليس الذي شاهد المباراة بالملعب التهنئة إلى منتخب بلاده, وأعرب عن أمله في التأهل لنهائيات كأس العالم المقبلة.

البرازيل تستعد
من جهة ثانية, تستهل البرازيل حاملة اللقب حملة الدفاع عن لقبها عندما تواجه فنزويلا غدا الأحد في الجولة الأولى من تصفيات المجموعة الثانية.

وتمني البرازيل النفس بتلميع صورتها وطمأنة جماهيرها في أفق استعداداتها لاستضافة نهائيات كأس العالم عام 2014، كما يسعى منتخب باراغواي بنفس المجموعة إلى حسم موقفه بعيدا عن منتخب السامبا عندما يلتقي نظيره الإكوادوري غدا الأحد.

يشار إلى أن الفرق المشاركة وزعت على ثلاث مجموعات تضم الأولى الأرجنتين وبوليفيا وكولومبيا وكوستاريكا، وتضم الثانية البرازيل وبارغواي وفنزويلا والإكوادور، في حين تضم الثالثة منتخبات تشيلي والمكسيك وبيرو والأورغواي.

المصدر : وكالات