لاعبو إنتر اختتموا موسمهم بالكأس المحلية (الفرنسية)

سجل النجم الكاميروني صامويل إيتو هدفين في مرمى باليرمو ليقود فريقه إنتر ميلان إلى الفوز بكأس إيطاليا لكرة القدم، محققا اللقب السابع في تاريخه ومعوضا إخفاقه في الاحتفاظ بلقب الدوري المحلي للمرة السادسة على التوالي.

وافتتح إيتو التسجيل لفريقه في الدقيقة 26 من المباراة التي جرت مساء الأحد على الملعب الأولمبي بالعاصمة روما، ثم سجل الهدف الثاني في الدقيقة 77 ليرفع رصيده الشخصي إلى 37 هدفا في جميع المباريات التي خاضها هذا الموسم.

وقلص باليرمو النتيجة بهدف عن طريق الأرجنتيني إيزيكيل مونيوز في الدقيقة 88، لكن إنتر عاد وسجل هدفه الثالث عبر الأرجنتيني دييغو ميليتو في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وهذا هو اللقب السابع لإنتر في الكأس المحلية بعد أعوام 1939 و1978 و1982 و2005 و2006 و2010، في حين استمر إخفاق باليرمو في الفوز باللقب حيث خسر النهائي للمرة الثالثة بعد عامي 1974 و1979.

ويمثل فوز إنتر بالكأس تعويضا نسبيا لجماهيره بعدما خسر لقب الدوري لمصلحة جاره ميلان، كما أنه خسر لقب دوري أبطال أوروبا الذي فاز به نادي برشلونة الإسباني.

المصدر : وكالات