الكأس هي أول تتويج لمانشستر سيتي في مختلف المسابقات منذ عام 1976 (الفرنسية)

قادت تسديدة من لاعب الوسط الدولي العاجي يايا توريه وسكنت الشباك، فريقه مانشستر سيتي إلى أول تتويج في مختلف المسابقات منذ عام 1976، بعد الفوز على ستوك سيتي 1-صفر على ملعب ويمبلي الشهير في لندن اليوم، في المباراة النهائية لمسابقة كأس إنجلترا لكرة القدم.

وكادت كرة توريه -الذي سجل هدف الفوز على مانشستر يونايتد بملعب ويمبلي في الدور قبل النهائي، ليقود سيتي لأول نهائي له في ثلاثين عاما- تمزق شباك المرمى بعدما سدد بقوة عقب إخفاق دفاع ستوك في إبعاد الكرة بعد تسديدة ديفد سيلفا.

وكان المدرب الإيطالي روبرتو مانشيني في الموعد وقاد الفريق إلى لقبه الأول منذ فوزه بلقب كأس رابطة الأندية المحترفة عام 1976 على حساب نيوكاسل 2-1.

في المقابل، سيشارك ستوك سيتي في مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) الموسم المقبل بعد أن انتزع مانشستر سيتي بطاقة التأهل للدور التمهيدي من دوري أبطال أوروبا.

وبعد ضمان التأهل لدوري أبطال اوروبا للمرة الأولى، يمثل انتصار سيتي أول إنجاز ملموس يحصل عليه المالك الإماراتي الشيخ منصور بن زايد آل نهيان الذي اشترى النادي في 2008 وأنفق نحو ثلاثمائة مليون جنيه إسترليني (487.6 مليون دولار) على صفقات انتداب اللاعبين فقط.

المصدر : وكالات