كريستيانو رونالدو مبتهجا بتسجيل الهدف الثالث في شباك أتلتيك بلباو (رويترز)

حقق فريقا ريال مدريد وبرشلونة الفوز في المرحلة الـ31 بالدوري الإسباني لكرة القدم الذي جرت أولى مبارياته اليوم السبت ليبقى برشلونة متصدرا للمسابقة بفارق ثماني نقاط عن النادي الملكي.

وقد استعاد ريال مدريد نغمة الانتصارات بتحقيق فوز كبير 3-صفر على مضيفه أتلتيك بلباو ليرفع رصيده إلى 76 نقطة في المركز الثاني لكن الفارق مع منافسه التقليدي العنيد برشلونة، حامل اللقب ومتصدر جدول المسابقة، يبقى ثماني نقاط.

وحسم ريال مدريد الشوط الأول لصالحه بهدف سجله البرازيلي ريكاردو كاكا من ضربة جزاء في الدقيقة 14 ثم أضاف هدفا آخر من ضربة جزاء أخرى في الدقيقة 54 قبل أن يحسم البرتغالي كريستيانو رونالدو المباراة تماما بالهدف الثالث في الدقيقة 70 من المقابلة.

وتجمد رصيد بلباو عند 45 نقطة في المركز الخامس بفارق الأهداف المسجلة فقط أمام إشبيلية.

ودفع البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد في تشكيل الفريق اليوم بعدد من اللاعبين غير الأساسيين في الفترة الماضية ومن بينهم كاكا الذي سجل هدفين من ضربتي جزاء قبل أن يحرز رونالدو الهدف الثالث بعد عشر دقائق فقط من نزوله بديلا للأرجنتيني جونزالو هيجوين.

واحتسبت ضربة الجزاء الأولى لريال مدريد بعدما أعاق جوركا إيرايزوز حارس مرمى بلباو اللاعب الأرجنتيني آنخل دي ماريا نجم ريال مدريد داخل منطقة الجزاء ليسجل كاكا هدف التقدم.

وكاد بلباو يسجل هدف التعادل في نهاية الشوط الأول ولكنه أهدر الفرصة قبل أن يحصل دي ماريا على ضربة الجزاء الثانية لريال مدريد إثر إعاقة من تشابي كاستيو نجم بلباو ليسجل كاكا منها الهدف الثاني للفريق.

وقبل 20 دقيقة من نهاية اللقاء، أحرز رونالدو الهدف الثالث بتسديدة زاحفة في الزاوية البعيدة على يسار حارس المرمى وذلك بعد هجمة مرتدة سريعة قادها إستيبان غرانيرو.

وفي مقابلة أخرى فاز نادي برشلونة على ضيفه فريق المرية 3-1. وفي تلك المقابلة سجل المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفين ليصبح بذلك على رأس هدافي الدوري الإسباني بـ29 هدفا.

المصدر : وكالات