مهاجم الغرافة البرازيلي جونينيو
يسجل هدف النصر للفريق (الفرنسية-أرشيف)
أحرز الغرافة لقب كأس ولي عهد قطر لكرة القدم للموسم الثاني على التوالي وللمرة الثالثة في تاريخه، بعد فوزه على العربي 2-صفر في المباراة النهائية الجمعة، دون أن يجد أي صعوبة أمام غريمه.

وسجل هدفي الفوز ميرغني الزين (34) والبرازيلي جونينيو (76) في مرمى العربي.

وحضر المباراة ولي عهد قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وتوّج الغرافة بالكأس والعربي بالميداليات الفضية للمرة الثانية على التوالي.

وكان الغرافة قد حقق اللقب للمرة الأولى في موسم 2000 ثم في الموسم الماضي بخماسية نظيفة في مرمى العربي، فتعادل مع الريان وقطر في عدد مرات الفوز باللقب، واقترب من الرقم القياسي المسجل باسم السد المتوج به خمس مرات.

وكان الغرافة قد تأهل إلى المباراة النهائية بفوزه على الريان بركلات الترجيح 5-4 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي 1-1. أما العربي الذي حقق اللقب للمرة الأولى والأخيرة عام 1997 فحجز بطاقته بفوزه على لخويا بطل الدوري بهدف نظيف.

ولم يجد الغرافة أي صعوبة في الفوز بالمباراة والاحتفاظ باللقب، خصوصا أن العربي ظهر مستسلما ولم تكن له أي محاولات تذكر طوال المباراة، باستثناء كرة انفرد بها الظهير الأيمن محمد سالم المال وسددها بجوار القائم (33).

وارتدت كرة العربي الخطيرة إلى جونينيو فمررها عرضية وأخطأ رجب حمزة حارس العربي في التصدي لها لتصل إلى ميرغني الزين الذي تابعها برأسه بسهولة داخل المرمى (34).

ولم تفلح المحاولات التي بذلها البرازيلي شاموسكا مدرب العربي لتعديل النتيجة في الشوط الثاني، فدفع بالمهاجم العاجي ناتشو توني مع بداية الشوط، كما لم يظهر البرازيلي كابوري هداف الفريق أي خطورة تذكر بسبب الرقابة التي فرضها عليه دفاع الغرافة.

وحسم الغرافة المباراة لصالحه بالهدف الثاني من خطأ خارج المنطقة تصدى له جونينيو فسدد كعادته ببراعة ومهارة في أعلى الزاوية اليسرى داخل المرمى (76).

المصدر : الفرنسية