ميسي يتقدم رونالدو في ترتيب الهدافين في مختلف البطولات (الفرنسية)

بعدما أخفق في قيادة فريقه للفوز في المباراتين الأخيرتين أمام غريمه التقليدي ريال مدريد الأسبوع الماضي, يسعى مهاجم برشلونة الأول ليونيل ميسي إلى تعويض ذلك وقيادة الفريق للفوز في مباراتي الكلاسيكو المرتقبتين في الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا.

ولم ينجح ميسي في الحفاظ على تفوق فريقه في مباريات  الكلاسيكو في السنوات الأخيرة فتعادل الفريقان 1-1 مطلع  الأسبوع الماضي في الدوري الإسباني ثم فاز ريال مدريد 1-صفر يوم الأربعاء الماضي في المباراة النهائية لبطولة كأس ملك إسبانيا.

وبإمكان ميسي الرد على رونالدو من خلال مباراتي الفريقين في الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا حيث يلتقيان الأربعاء في مباراة الذهاب في العاصمة الإسبانية مدريد ثم إيابا يوم الثلاثاء المقبل في برشلونة.

وأكد ميسي أنه قادر على قيادة الفريق الكتالوني للفوز على ريال مدريد في دوري الأبطال, خاصة بعد استعادة برشلونة توازنه بفوزه على أوساسونا في الدوري الإسباني 2-صفر سجل منهما ميسي هدفا ليرفع رصيده إلى 31 هدفا بفارق هدفين عن منافسه المباشر رونالدو.

يحلم رونالدو بقيادة ريال للتغلب على برشلونة في دوري الأبطال هذه المرة للثأر من الفريق الكتالوني الذي سبق أن حرمه من الفوز باللقب في عام 2009 عندما كان لاعبا في مانشستر يونايتد الإنجليزي
أرقام قياسية
ويأمل ميسي هز شباك ريال مدريد بمزيد من الأهداف لتعزيز أرقامه القياسية التي حققها في الموسم الحالي.

ونجح ميسي في تحطيم الرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب في مختلف البطولات بموسم واحد بخمسين هدفا في الموسم الحالي ليتفوق بذلك على الأسطورة المجري فيرنك بوشكاش الذي حمل الرقم القياسي منذ عام 1960 برصيد 49 هدفا بينما سجل رونالدو حتى الآن 42 هدفا لريال مدريد في مختلف البطولات.

وفي المقابل يحلم رونالدو بقيادة ريال للتغلب على برشلونة في دوري الأبطال هذه المرة للثأر من الفريق الكتالوني الذي  سبق أن حرمه من الفوز باللقب في عام 2009 عندما كان لاعبا في مانشستر يونايتد الإنجليزي وخسر أمام برشلونة في نهائي البطولة.

ويأمل رونالدو قيادة ريال لفوز جديد على برشلونة بعد غد الأربعاء على ملعب سانتايجو برنابيو في مدريد وتضييق الفجوة مع ميسي في صراع الهدافين.

ويعتلي ميسي قمة قائمة الهدافين في دوري الأبطال برصيد تسعة أهداف مقابل ستة أهداف فقط لرونالدو.

المصدر : الألمانية