الغرامة وقعت على الحضري بسبب انتقاله لنادي سيون السويسري دون موافقة الأهلي
(الجزيرة-أرشيف)
أسدل الستار نهائيا على الأزمة التي شغلت الأوساط الرياضية في مصر منذ العام 2008، بعدما سدد حارس مرمى فريق المريخ السوداني عصام الحضري الغرامة المالية الموقعة عليه من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، لناديه السابق الأهلي المصري.

وتبلغ القيمة 826 ألف دولار، وهي بسبب انتقال الحضري إلى نادي سيون السويسري دون الحصول على إذن مسبق من مسؤولي الأهلي عقب بطولة كأس أمم أفريقيا 2008 التي أقيمت بغانا.

وقد حضر الخميس وفد من نادي المريخ السوداني الذي يلعب له الحارس حاليا، وقام بسداد مبلغ 320 ألف دولار نقدا للنادي الأهلي.

وفى الوقت نفسه تلقت إدارة النادي تحويلا من نادي سيون بمبلغ 506 آلاف دولار، ليصبح إجمالي المبلغ 826 ألف دولار.

ويعادل المبلغ الذي كان الفيفا قد قرره غرامة على اللاعب 796 ألفا و500 دولار، إلا أن هذه الزيادة جاءت بناء على قرار الفيفا بأن يقوم نادي سيون واللاعب بسداد المستحقات المالية للأهلي مضافة إليها فائدة التأخير المستحقة عن الفترة الماضية ليصل إجمالي المبلغ إلى 825 ألف دولار.

المصدر : وكالات