لاعبو مانشستر وفرحة عارمة بالفوز على تشلسي والتأهل (الفرنسية)

تأهل كل من مانشستر يونايتد الإنجليزي وبرشلونة الإسباني للدور نصف النهائي بمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد أن حسم الأول المواجهة مع مواطنه تشلسي بهدفين مقابل واحد، بينما تخطى الثاني عقبة مضيفه شاختار دانييتسك الأوكراني بهدف نظيف, في إياب ربع النهائي.

وكان مانشستر قد فاز ذهابا في "ستامفورد بريدج" 1-صفر. أما في مباراة العودة فقد فشل تشلسي مرة جديدة في تحقيق حلمه الأوروبي رغم الأموال الطائلة التي أنفقها مالكه رجل الأعمال الثري الروسي رومان إبراموفيتش.

وينتظر أن يخرج تشلسي خالي الوفاض هذا الموسم, حيث يتوقع أن يواجه مدربه كارلو أنشيلوتي الإقالة بنهاية الموسم الحالي.

وسجل المكسيكي خافيير هرنانديز والكوري الجنوبي بارك جي سونغ هدفي مانشستر في الدقيقتين 44 و77, وسجل العاجي ديدييه دروغبا هدف تشلسي في الدقيقة 76.

وكان أنشيلوتي المدير الفني لتشيلسي قد وعد بتفجير "مفاجأة"، حيث لعب بطريقة 4-3-2-1 في المباراة, وهي طريقة ربما كانت غير مألوفة لفريقه, ولكنه حاول تطبيق الطريقة التي نجحت معه بشكل كبير في ميلان الإيطالي.

ومثلما كان الحال بمباراة الذهاب لعب مانشستر يونايتد بطريقة 4-4-1-1  وبدا الارتباك شيئا ما على الفريق وبعد فرصتين مبكرتين غير مكتملتين، كافح الفريق من أجل السيطرة على مجريات اللعب.

ووجد تشيلسي صعوبة في ترجمة استحواذه على الكرة إلى أهداف, في حين شكل مانشستر يونايتد خطورة من خلال الهجمات المرتدة عن طريق واين روني وناني وهيرنانديز, حتى تحقق له الفوز.



ميسي (يسار) قاد برشلونة نحو الفوز وعزز أرقامه القياسية بالتهديف (رويترز)

جدارة برشلونة
أما برشلونة فقد نجح في إسقاط فريق شاختار الأوكراني في عقر داره بالفصل الثاني، مؤكدا جدارته بالحصول على بطاقة الدور نصف النهائي، وذلك بفضل هدف سجله نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وكان برشلونة قد أنهى الفصل الأول من لقائه مع شاختار بفوز كاسح في ملعبه "كامب نو" 5-1.

وحطم ميسي رقمه القياسي الشخصي بعدد الأهداف التي سجلها بمختلف البطولات خلال موسم واحد حيث كان هدفه بمرمى شاختار هو رقم 48 له في مختلف البطولات هذا الموسم.

وحقق ميسي رقمه القياسي السابق الموسم الماضي عندما سجل 47 هدفا في مختلف البطولات. ويأتي ذلك قبل أكثر من شهر على نهاية الموسم الحالي، مما يجعله قادرا على تعزيز هذا الرقم بعدد آخر من الأهداف خاصة أن فريقه ما زال في دائرة المنافسة بثلاث بطولات مختلفة.

وأصبح ميسي بهدفه في مرمى شاختار على بعد هدف واحد من معادلة الرقم القياسي للأسطورة المجري بوشكاش الذي سجل 49 هدفا في موسم واحد وذلك عام 1960.

المصدر : وكالات