أحرز المنتخب التونسي لكرة القدم لقب بطولة أمم أفريقيا للاعبين المحليين بالسودان، بعدما تغلب على نظيره الأنغولي 3-صفر الجمعة في المباراة النهائية التي جرت على إستاد المريخ بأم درمان.
 
وبفضل هذا التتويج يكون منتخب نسور قرطاج قد احتفل على طريقته بالثورة التونسية التي أطاحت بالرئيس المخلوع زين العابدين بن علي في 14 يناير/كانون الثاني الماضي.
 
وأخفق المنتخب التونسي في هز شباك منافسه طوال الشوط الأول، لكنه نجح في حسم المباراة واللقب بثلاثية في الشوط الثاني.
 
وافتتح مجدي تراوي التسجيل بعد دقيقة واحدة من بداية الشوط الثاني، ثم أضاف زهير الذوادي وأسامة الدراجي الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 74 و80 من المباراة التي حضرها عدد من الشخصيات البارزة، من بينها رئيس الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) السويسري جوزيف بلاتر ورئيس الاتحاد الأفريقي (الكاف) الكاميروني عيسى حياتو.
 
ونال المنتخب السوداني الميدالية البرونزية بعد فوزه على نظيره الجزائري في مباراة تحديد المركز الثالث بهدف وحيد سجله مدثر الطيب في الدقيقة 38 من المباراة التي أقيمت على ملعب نادي الهلال في أم درمان أيضا.

المصدر : وكالات