اليويفا يشيد باستعدادات بولندا وأوكرانيا
آخر تحديث: 2011/12/2 الساعة 20:16 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/2 الساعة 20:16 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/7 هـ

اليويفا يشيد باستعدادات بولندا وأوكرانيا

مجسم للقب كأس أمم أوروبا نحت على الجليد على هامش قرعة المسابقة اليوم في كييف (الفرنسية)

أشاد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) اليوم باستعدادات بولندا وأوكرانيا لاستضافة نهائيات كأس أمم أوروبا "يورو 2012"، إثر اكتمال البرامج الضخمة الخاصة بتشييد المنشآت التي ستحتضن هذا العرس القاري.
 
وقبل ساعات قليلة من سحب قرعة دور المجموعات للبطولة في العاصمة الأوكرانية كييف، قال السكرتير العام لليويفا جياني إنفانتينو إن الدولتين وفتا بوعودهما واستعدتا جيدا لاستضافة البطولة المقررة الصيف المقبل.

وقال إنفانتينو "افتتحت فعليا سبعة من الملاعب الثمانية وسيستضيف الملعب الوطني في وارسو أول مباراة في فبراير/شباط". وأضاف أن "بولندا وأوكرانيا على استعداد للتعامل مع التدفق الهائل للسائحين الصيف المقبل، وكذلك لأعوام مقبلة، فالعمل الذي عادة ما يستغرق 20 عاما، أنجز في ثلاثة أو أربعة أعوام".

وأعرب إنفانتينو عن دهشته إزاء العمل الذي أنجز في أوكرانيا خلال 18 شهرا مضت، بعد أن تلقت إنذارا من رئيس اليويفا ميشال بلاتيني بتسريع وتيرة العمل في الاستعدادات لاستضافة البطولة، وإما سحب حق الاستضافة منها أو خفض مشاركتها إلى ملعبين فقط.

صبر وحكمة
من جهته قال رئيس الاتحاد الأوكراني غريغوري سوركيس إن بلاده -التي كانت تابعة للاتحاد السوفياتي السابق- كان يجب عليها إظهار المعايير الأوروبية خلال فترة قصيرة، وتقدم بالشكر إلى اليويفا لما أظهره من "صبر وحكمة" في الثقة بقدرات أوكرانيا في تنفيذ المهمة.

وأضاف سوركيس "كان يجب علينا إنشاء بنية أساسية جديدة بما في ذلك المطارات والطرق السريعة. كنا بحاجة إلى تحديث الدولة. ولولا صبر اليويفا، لما حققنا ذلك".

وفي المقابل، لم يرد رئيس الاتحاد البولندي لكرة القدم غرزيغورز لاتو بشكل محدد على الأسئلة التي وجهت إليه بشأن ادعاءات تورطه في قضية فساد تتعلق بكرة القدم البولندية، ولكن اللاعب الدولي السابق سيجتمع مع مسؤولي اليويفا لاحقا لمناقشة القضية.

وأثارت تلك القضية المخاوف من تشويه صورة بولندا قبل شهور قليلة من انطلاق منافسات يورو 2012، ولكن إنفانتينو قال إن هذه الادعاءات "لن تؤثر على البطولة وإقامتها في بولندا".

وخضع سوركيس أيضا للاستجواب بشأن ادعاءات الفساد المتعلقة بأعمال البناء  في الطرق والملاعب، وكذلك الوضع السياسي في البلاد، لكنه قال "إننا هنا  للحديث عن الرياضة وليس السياسة".

المصدر : الألمانية

التعليقات