زيدان يعمل حاليا مستشارا لنادي ريال مدريد الإسباني (الفرنسية-أرشيف)

ألمح نجم الكرة الفرنسي المعتزل زين الدين زيدان أنه لا يستبعد فكرة تدريب منتخب بلاده في المستقبل.

وقال اللاعب السابق (39 عاما) في مقابلة مع صحيفة "لو باريزيان" بشأن الفكرة، "لم لا؟ لن يكون ذلك سيئا، كل شيء ممكن في الحياة".

وأكد زيدان قبل فترة أنه لا يرغب في بالتدريب على الإطلاق. وهو يعمل حاليا مع نادي ريال مدريد الإسباني في منصب قريب من البرتغالي جوزيه مورينو مدرب الفريق.

ورغم ذلك كشف زيدان في مقابلة مع قناة "كانال بلوس" الفرنسية أنه يعتزم حضور دورة للمدربين في ليموج جنوبي فرنسا.

وأثنى بطل العالم في مونديال فرنسا 1998 على العمل الذي يقوم به زميله السابق لوران بلان في تدريب فرنسا، قائلا "إنه يقوم بعمل جيد، الوضع في البداية كان صعبا، بعد كل ما حدث في مونديال 2010".

مونديال 2010
وكانت فرنسا قد خرجت من الدور الأول لمونديال جنوب أفريقيا 2010 مع  المدرب السابق ريمون دومينيك، خلال بطولة شهدت مشكلات داخلية بالمنتخب وإعلان عدد من اللاعبين رفض التدرب مع الفريق.

وأبدى النجم، الذي لعب 18 عاما في صفوف كان وبوردو ويوفنتوس الإيطالي وريال مدريد، اقتناعه بأن منتخب "الديوك" سيحصل من مباراتيه الأخيرتين في التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية عام 2012 في بولندا وأوكرانيا على تذكرة التأهل.

وستلعب فرنسا أمام ألبانيا يوم الجمعة المقبل، ثم أمام البوسنة الثلاثاء في المجموعة الرابعة التي تتصدرها برصيد 17 نقطة، بفارق نقطة واحدة خلف المنتخب البوسني.

وقال زيدان إنه على منتخب فرنسا تقديم أفضل ما لديه من أداء، رغم غياب أبرز نجومه كريم بنزيمة مهاجم ريال مدريد المصاب.

وإلى جانب بنزيمة، يغيب نجما الدفاع بكاري سانيا وإريك أبيدال، فيما تحيط الشكوك بمشاركة فرانك ريبيري نجم بايرن ميونخ الألماني.

رغم كل ذلك عبر زيدان عن تفاؤل كبير، قائلا "لا أشعر بالقلق، سنتأهل".

المصدر : الصحافة الفرنسية,الألمانية