الرميثي: انقسامات كثيرة للدول العربية في انتخابات رئاسة الاتحاد الآسيوي (الأوروبية-أرشيف)

 توقع رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم محمد خلفان الرميثي أن يكون الموقف العربي في انتخابات رئاسة الاتحاد الآسيوي، غير موحد ويسوده الانقسام.

وكانت اللجنة التنفيذية للاتحاد القاري قد حددت يوم 30 مايو/أيار 2012 موعدا لإجراء الانتخابات لاختيار بديل للقطري محمد بن همام الموقوف مدى الحياة من قبل الاتحاد الدولي (فيفا).

وأعلن الرئيس الحالي للاتحاد الآسيوي بالوكالة الصيني جانغ جيلونغ ونائبه الإماراتي يوسف السركال، نيتهما الترشح لمنصب الرئيس.

وقال الرميثي في مؤتمر صحفي عقده اليوم "أتوقع أن نشهد انقسامات كثيرة للدول العربية في انتخابات رئاسة الاتحاد الآسيوي، مما سيؤدي إلى معركة شرسة على الرئاسة".

وكشف أن "الائتلاف العربي الكبير الذي نجح في إيصال الأمير الأردني علي بن الحسين إلى منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم عن قارة آسيا في يناير/كانون الثاني الماضي، فقد تماسكه"، مضيفا أن "هناك اختلافا كبيرا بين يناير/كانون الثاني الماضي وأكتوبر/تشرين الأول الحالي".

وانتقد الرميثي اتحاد غرب آسيا لعدم توجيه دعوة للإماراتي يوسف السركال لحضور جمعيته العمومية التي عقدت في عمان السبت الماضي.

وكان السركال قد اعتبر في حديث سابق أن عدم دعوته للاجتماع وحضور منافسه على الرئاسة الصيني جيلونغ، يعتبر "ترويجا مكشوفا للأخير".

وشدد الرميثي على أن "السركال سيلقى كل الدعم من الاتحاد الإماراتي لكرة القدم ومن حكومة الإمارات من أجل النجاح في مهمته وفي معركته على رئاسة الاتحاد القاري".

المصدر : الفرنسية