لاعبون من المنتخب الكوري الجنوبي يتبادلون التهنئة بعد تسجيل أحد الأهداف (الأوروبية)

احتل منتخب كوريا الجنوبية المركز الثالث في كأس آسيا 2011 المقامة حاليا في قطر، بعد فوزه على أوزبكستان بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب نادي السد في الدوحة.

افتتح كو جا تشول التسجيل لكوريا في الدقيقة 17 ثم تقدم الفريق 3-صفر بفضل هدفين من جي دونغ وون في الدقيقتين 28 و39. وقلصت أوزبكستان الفارق في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول بعد ركلة جزاء نفذها ألكسندر جينريخ الذي أضاف الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 53.

وبذلك تضمن كوريا الجنوبية مشاركتها في النسخة المقبلة للبطولة الآسيوية المقررة في أستراليا 2015.

وكان الاتحاد الآسيوي اعتمد نظاما يقضي بتأهل المنتخبات الثلاثة الأولى إلى النهائيات التالية مباشرة، اعتبارا من عام 2007 الذي شهدت نسخته تأهل منتخبات العراق حامل اللقب ووصيفه السعودي، وكوريا الجنوبية الثالثة إلى النهائيات الحالية.

وقد تقابل المنتخبان الكوري الجنوبي وأوزبكستان سبع مرات خارج منافسات كأس آسيا، كان الفوز خلالها من نصيب كوريا الجنوبية في خمس مناسبات، مقابل انتصار واحد لأوزبكستان، وتعادل واحد.

وبعد مباراة اليوم أعلن المدافع الكوري الجنوبي لي يونغ بيو أنه سيعتزل المباريات الدولية، وسيركز جهوده على ناديه الهلال السعودي، علما بأنه لعب أيضا في صفوف إيندهوفن الهولندي وتوتنهام الإنجليزي وبوروسيا دورتموند الألماني.

وستختم بطولة كأس آسيا -التي انطلقت في التاسع من الشهر الجاري- اليوم السبت بلقاء بين منتخبي اليابان وأستراليا لتحديد المركزين الأول والثاني.

المصدر : وكالات