لاعبو اليابان يحتفلون بتأهلهم للمباراة النهائية (الأوروبية)

أصبحت اليابان على بعد خطوة واحدة من الفوز بلقبها الآسيوي الرابع بتأهلها لنهائي كأس آسيا لكرة القدم 2011 المقامة حاليا في قطر بتغلبها على كوريا الجنوبية بركلات الترجيح 3-صفر بعد تعادلهما بهدفين لكل منهما في الدور قبل النهائي للبطولة.
 
وجاءت مباراة اليوم -التي أقيمت على ستاد الغرافة بالعامة القطرية الدوحة-قوية على مدار الشوطين حيث اتسم الأداء بالسرعة والحماس مع أفضلية نسبية للـ"ساموراي" الياباني في العديد من فترات الشوط الأول، في حين فرض "النمر" الكوري سيطرة شبه تامة على مجريات الشوط الثاني.
 
وانتهى الشوط الأول بالتعادل 1-1 حيث تقدم كي سونغ يونغ للمنتخب الكوري بهدف من ضربة جزاء، قبل أن يحرز ريويشي ماييدا هدف التعادل لمنتخبه في الدقيقة 36.
 
وفي الشوط الثاني فشل المنتخب الكوري في ترجمة تفوقه الواضح والفرص العديدة التي سنحت له إلى أهداف ليستمر التعادل قائما بينهما ليخوضا شوطين إضافيين.
 
وعلى عكس سير اللعب نجح اللاعب الياباني البديل هاجيمي هوسوغاي في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة الثامنة من الشوط الإضافي الأول بعد متابعة جيدة لضربة جزاء سددها زميله كيسوكي هوندا قائد الفريق وتصدى لها الحارس الكوري الجنوبي.
 
وبينما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة تمكن المدافع الكوري هوانغ جاي وون من تسجيل هدف التعادل الثمين لفريقه في الوقت الإضافي الثاني من المباراة ليعيد الأمل إلى الجماهير الكورية ويحتكم الفريقان إلى ضربات الترجيح.
 
لكن لاعبي كوريا الجنوبية فشلوا في التسجيل فأهدروا ثلاث ركلات ترجيح مقابل تسجيل اليابان ثلاث ركلات من أربع لتخرج كوريا من البطولة بينما تتطلع اليابان بشوق كبير للمباراة النهائية التي غابت عنها عام 2007.
 
وستلتقي اليابان في المباراة النهائية للبطولة السبت المقبل مع الفريق الفائز من المواجهة الأخرى في الدور قبل النهائي بين منتخبي أوزباكستان وأستراليا، بينما ستلعب كوريا مع الخاسر منهما لتحديد صاحب المركز الثالث.
 
وفي حال فوز اليابان ببطولة آسيا فستنفرد بالرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب الذي تتقاسمه حاليا مع منتخبي إيران والسعودية برصيد ثلاثة ألقاب لكل منهم.

المصدر : وكالات