ناصر العطية اقترب من الفوز بالسباق الذي يختتم السبت (الفرنسية) 

اقترب المتسابق القطري ناصر العطية من الفوز بلقب البطولة في رالي دكار الدولي بعدما تصدر المرحلة الـ11 التي جرت الخميس بين تشيليسيتو وسان خوان على الأراضي الأرجنتينية.

وفي المرحلة التي بلغت 786 كيلومترا -بينها 523.5 كلم مراحل خاصة- سجل العطية زمنا قدره 4.17.27 ساعات متقدما بفارق 1.13 دقيقة أمام الفرنسي ستيفن بيتر هانسيل بطل السباق ست مرات سابقة، و4.53 دقائق على الجنوب أفريقي جينيل دي فيليرز.

وهذه هي المرة الرابعة التي يفوز فيها العطية بإحدى مراحل السباق بعدما سبق له تصدر المراحل الثالثة والسابعة والثامنة، علما بأنه أصبح يتفوق بفارق 51 دقيقة و49 ثانية عن أقرب ملاحقيه على صدارة الترتيب العام للسباق وهو دي فيليرز.

أما الإسباني الشهير كارلوس ساينز حامل اللقب فقد كان أكبر الخاسرين في هذه المرحلة حيث أهدر الكثير من الوقت بسبب عطل في سيارته ليتأخر عن العطية في الترتيب العام بفارق ساعة و27 دقيقة و27 ثانية.

واعتبر ساينز أن فرصته في السباق تبددت بعدما اتسع الفارق الذي يفصله عن العطية، في حين قال بيتر هانسيل إن المشكلات التي عانى منها ساينز ستعزز فرصة العطية في المرحلتين الأخيرتين للسباق الذي ينتهي السبت.

حادث
في الوقت نفسه شهدت المرحلة الـ11 وفاة أحد الأشخاص في حادث اصطدام، وذكرت وكالة الأنباء الأرجنتينية أن الشرطة ألقت القبض على المتسابق الأرجنتيني إدواردو آمور في انتظار مزيد من التحقيقات. واتضح أن الشخص الذي لقي حتفه أرجنتيني الجنسية وكان يقود سيارته في منطقة يمر بها المشاركون في السباق.

من جهة أخرى فاز الفرنسي سيريل ديبريه بطل السباق في أعوام 2005 و2007 و2010، بمرحلة أمس لفئة الدراجات النارية، متقدما بدقيقتين على الإسباني مارك كوما بطل عامي 2006 و2009، لكن الأخير احتفظ مع ذلك بصدارته للترتيب العام متقدما بنحو 16 دقيقة أمام ديبريه.

المصدر : وكالات