قررت اتحادات الدول الخليجية والعراق واليمن لكرة القدم إقامة دورات كأس الخليج في الأسبوعين الأولين من العام.
 
واتخذ القرار بعد اجتماع أمناء سر هذه الاتحادات على هامش كأس أمم آسيا في الدوحة، على أن يتم التنسيق مع الاتحاد الآسيوي للعبة بشأن موعد كأس آسيا 2015 التي ستقام في أستراليا لتجنب تضارب موعد إقامة الدورتين.
 
وأكد أمين سر الاتحاد القطري سعود المهندي أنه "تم خلال الاجتماع مناقشة ملف استضافة العراق لخليجي 21 في البصرة عام 2013 حيث قام مسؤولو الاتحاد العراقي بعرض عدد من الصور حول الأعمال الخاصة بالبطولة، ونال الملف العراقي استحسان الجميع".
 
وأعلن أنه "تم الاتفاق على تأليف لجنة مصغرة تضم مندوبين من قطر والكويت وعمان واليمن لبحث ما توصل إليه العرض العراقي، وستقوم بزيارة إلى البصرة يوم 30 أبريل/نيسان المقبل للوقوف على ما تم إنجازه في الفترة الماضية، على أن تكون هناك زيارة أخرى يوم 30 مايو/أيار المقبل لمتابعة العمل".
 
وقال المهندي "تضمن العرض العراقي مدينة رياضية متكاملة تشتمل على ملعب رئيسي يتسع لـ65 ألف متفرج، وملعب آخر يتسع لـ10 آلاف متفرج، بالإضافة إلى وجود ثمانية مجمعات مخصصة لاستضافة الوفود المشاركة، كما تضمن الملف أربعة ملاعب أخرى بالإضافة إلى تخصيص فنادق للجماهير والإعلاميين ورؤساء الوفود الخليجية".

المصدر : الفرنسية