ميتسو: المباراة مع الصين مصيرية وحاسمة (الفرنسية)

يدخل المنتخب القطري مباراته الثانية غدا أمام نظيره الصيني تحت شعار لا للهزيمة بعد خسارته مع أوزبكستان 2-0 في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى لكأس أمم آسيا الـ15 التي يستضيفها حتى الـ29 من الشهر الحالي.
 
وقال مدرب "العنابي" الفرنسي برونو ميتسو "المباراة في غاية الأهمية، ونحن في وضع لا يسمح لنا بأي خيار سوى تحقيق الفوز، هذه المباراة مصيرية وحاسمة، ويجب أن نخرج بالنقاط الثلاث من أجل البقاء في البطولة".
 
وأضاف "نعرف أن المنتخب الصيني فريق مميز وهو منظم للغاية، ومن الصعب التعامل معه واختراق دفاعه، لكننا سنعتمد على كل الإمكانيات المتاحة في الفريق وسنرمي بكل أوراقنا من أجل تحقيق ما نريد".
 
وكشف عن إمكانية اللجوء إلى بعض التعديلات في تشكيلة فريقه بالقول "قد يكون هناك بعض التعديلات في تشكيلة الفريق حيث يعاني فابيو سيزار من إصابة خفيفة، وربما لا يتمكن من المشاركة".
 
وجدد المدرب اعتذاره للجماهير القطرية وقال "الجماهير تساندنا بقوة هنا، ونحن نتفهم خيبة الأمل التي تعرضت لها بعد المباراة الأولى لأن النتيجة كانت دون مستوى طموحاتهم، وبالتالي سنحاول إرضاءهم في هذه المباراة".
 
مستقبل ميتسو
وكانت الصحف القطرية صبت جام غضبها على ميتسو معتبرة أنه لم يحقق نقلة نوعية حتى الآن بعد سنتين من استلام تدريب العنابي، بيد أن الفرنسي الذي حقق نجاحات عالمية أكد أنه ليس خائفا على مستقبله، مشيرا إلى أن كل ما يسعى إليه هو إعادة فريقه لأجواء أمم آسيا والفوز على الصين.
 
قطر مطالبة بالفوز ونسيان الخسارة
 مع أوزبكستان (رويترز)
وأشار إلى أوجه التشابه بين البطولة الحالية وآسياد 2006 وقال في هذا الصدد "خسر المنتخب القطري أمام أوزبكستان في المباراة الافتتاحية لدورة الألعاب الآسيوية 2006 ولكنه نجح بعد ذلك في الذهاب بعيدا في البطولة والحصول على الذهبية".
 
من جهته قال لاعب وسط الفريق وسام رزق "نحن مطالبون بتحقيق الفوز في هذه المباراة، ونتعهد لجمهورنا بأن نظهر في كل قوتنا خلال المباراة المقبلة".
 
وأضاف "مررنا بذات هذه الظروف من قبل، حيث تعرضنا للخسارة بالمباراة الأولى خلال بعض البطولات السابقة، ولكننا كنا ننجح في استعادة التوازن والعودة إلى المنافسة من جديد".
 
استعداد صيني
في المقابل، قال مدرب الصين غاو هونغبو إن فريقه الذي استهل مشاركته بالبطولة بفوز مفاجئ على الكويت بطلة خليجي 20 "لا يخشى مواجهة أي منتخب آخر في البطولة الحالية".
 
وأضاف "أريد أن أكرر من جديد أن المنتخب الصيني لا يخشى مواجهة أي فريق، وبالتالي لن نلعب بطريقة دفاعية كاملة، حيث سنحاول اللعب بطريقتنا الخاصة".
 
وعن رأيه بمنتخب قطر قال غاو "الاتحاد القطري عمل كثيرا لإعداد المنتخب الوطني، والفريق يضم العديد من اللاعبين الجيدين، وبالتالي أعتقد أنهم يريدون بكل قوة التعويض وتحقيق نتائج جيدة".
 
وكشف أن "الجانب النفسي مهم جدا في كرة القدم، وقد حاولت الاستفادة من خبرات العديد من المدربين السابقين الذين عملوا مع المنتخب الصيني، وقد عملنا بشكل كبير من أجل توفير الراحة النفسية للاعبين".

المصدر : الفرنسية