الجمهور العراقي يأمل الحسم المبكر بالفوز على إيران (الفرنسية)
 
تلتقي إيران حاملة اللقب مع العراق في الدور نصف النهائي من النسخة السادسة لبطولة غرب آسيا لكرة القدم المقامة حاليا في عمان, وذلك في مباراة مفتوحة على كل الاحتمالات ووصفت بأنها نهائي مبكر.
 
كما تلتقي الكويت مع اليمن في نفس الدور, حيث يتأهل الفائزان من المباراتين للمباراة النهائية التي ستقام الأحد القادم, فيما يقتسم الخاسران المركز الثالث وجائزة مالية قدرها (40) ألف دولار مقابل (70) ألف دولار للبطل و(40) ألف دولار للوصيف.
 
العراق وإيران 
وينظر إلى مواجهة إيران والعراق من جانب المراقبين على أنها نهائي مبكر, حيث اقتسم الفريقان ألقاب النسخ الخمس السابقة.
 
وتشكل المباراة "بروفة" حقيقية لمواجهة المنتخبين المرتقبة يوم 11 يناير/كانون الثاني القادم بنهائيات كأس آسيا بالدوحة.
 
ويتوقع أن تكشف المباراة عن منافسة ملتهبة بين لاعبي الفريقين وبين المدربين الألماني سيدكا المدير الفني لمنتخب العراق والإيراني أفشين قطبي المدير الفني لمنتخب بلاده، وكلاهما متفقان على صعوبة مباراة الغد التي تبدو مفتوحة على كل الاحتمالات.
 
ويبدي سيدكا ارتياحه للتطور الحاصل على لاعبي وخطوط فريقه من مباراة لأخرى منذ وصوله إلى عمان قبل أسبوعين، حيث عوض العراق خسارته الودية أمام الأردن 1-4 بفوز ودي على سلطنة عمان 3-2 قبل تحقيقه العلامة الكاملة في الدور الأول لبطولة غرب آسيا بفوزين على اليمن 2-1 وفلسطين 3-صفر ليتأهل بطلا لمجموعته الثالثة، وهو الوحيد بين (9) منتخبات مشاركة في نسخة عمان الذي لم يعرف طعما للخسارة أو التعادل.
 
أما المنتخب الإيراني فقد تأهل للدور نصف النهائي بطلا لمجموعته الأولى بفوز افتتاحي على البحرين 3-صفر وتعادل مثير مع سلطنة عمان 2-2، وهي نتيجة أقلقت الجهاز الفني الإيراني على اعتبار أن منتخب سلطنة عمان (بطل كأس الخليج) يشارك في عمان بتشكيلة تفتقر لجهود وخدمات عشرة محترفين.
 
مباراة الكويت والأردن انتهت بالتعادل الإيجابي 2-2 (رويترز)
الكويت واليمن
وفي المباراة الثانية, يدخل منتخبا الكويت واليمن مباراتهما بمعنويات عالية وطموحات التأهل للنهائي.
 
وقد شكل تأهل الكويت واليمن معا للدور نصف النهائي مفاجأة للمراقبين، إذ تأهل المنتخب الكويتي المتجدد بطلا لمجموعته الثانية فائزا على سوريا 2-1 ومتعادلا 2-2 مع منتخب الأردن (صاحب الأرض والجمهور) رغم تخلفه طيلة ساعة كاملة بهدفين.
 
كما تأهل المنتخب اليمني كأفضل ثان في المجموعات الثلاث بـ3 نقاط مستفيدا من فوزه على فلسطين 3-1 بعد خسارته أمام العراق 1-2 ومتفوقا بفارق الأهداف على منتخب البحرين (ثاني المجموعة الأولى).
 
وتعد المباراة "بروفة" جادة للمنتخبين قبيل مباراتهما معا يوم 28 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في كأس الخليج بعدن عن المجموعة الأولى التي تضم كذلك السعودية وقطر.
 
وتبدو المباراة مفتوحة على كل الاحتمالات بعدما برهن المنتخبان في الدور  الأول على تماسك خطوطهما.

المصدر : الفرنسية