خروج عربي من مونديال السلة بتركيا
آخر تحديث: 2010/9/3 الساعة 03:37 (مكة المكرمة) الموافق 1431/9/25 هـ
اغلاق
خبر عاجل :قائد الجيش اللبناني يعلن انطلاق معركة "فجر الجرود" في مواجهة تنظيم الدولة
آخر تحديث: 2010/9/3 الساعة 03:37 (مكة المكرمة) الموافق 1431/9/25 هـ

خروج عربي من مونديال السلة بتركيا

المنتخب اللبناني مني بهزيمته الرابعة أمام المنتخب الليتواني (الفرنسية)

غادرت الفرق العربية المشاركة في بطولة كأس العالم لكرة السلة المقامة حاليا في تركيا، وهي لبنان والأردن وتونس، أجواء المنافسة بعد فشلها في التأهل إلى الدور الموالي
.

فقد مني المنتخب اللبناني بخسارته الرابعة على التوالي بعد هزيمته أمام ليتوانيا 66-84 أمس الخميس في مدينة أزمير ضمن الجولة الخامسة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة من الدور الأول.

وكان لبنان قد فاز في الجولة الأولى على كندا، ثم خسر مبارياته الأربع الأخرى وحل خامسا أمام كندا التي منيت هي الأخرى بهزيمتها الخامسة أمام إسبانيا 67-89، وخرجا معا من الدور الأول.

وفي شوارع بيروت، اختلف تقييم اللبنانيين لأداء منتخبهم، ففي الوقت الذي أشاد فيه البعض بالأداء المتميز للاعبي منتخبهم الوطني خاصة في اللقاء الأول بعد فوز لبنان على كندا، انتقد البعض الآخر أداء اللاعبين في بقية المباريات.

وفي تقييم مشاركة لبنان ضمن البطولة، قال أحد المواطنين اللبنانيين للجزيرة "يكفي أننا سمعنا النشيد الوطني يعزف في بطولة العالم بتركيا".

الأردن يقصى
كما غادر المنتخب الأردني أجواء المنافسة بخسارة جديدة أمس الخميس أمام المنتخب الألماني 73–91.

وقد حصد المنتخب الأردني خمس هزائم متتالية في هذه المنافسات، كان أثقلها هزيمته أمام المنتخب الصربي 69-112.

ورغم هذا الخروج من الدور الأول، اعتبر أمجد المجالي رئيس تحرير القسم الرياضي بصحيفة الرأي الأردنية في تصريح للجزيرة أن مشاركة منتخب بلاده تعد "إنجازا بحد ذاته بالنظر إلى قلة الإمكانيات التي تؤثر على مستوى الرياضة بشكل عام".

وأضاف المجالي أن المنتخب الأردني يشارك لأول مرة في نهائيات كأس العالم لكرة السلة، وأن ظهور اللاعبين بهذا الشكل أمام فرق من العيار الثقيل يشكل "إنجازا لافتا".

المنتخب التونسي ودع البطولة بهزيمة خامسة أمام المنتخب الأميركي (الفرنسية)
تونس تودع
أما المنتخب التونسي فلم يكن أحسن حظا، وكانت مدينة إسطنبول شاهدة على هزيمته الجديدة أمس الخميس أمام المنتخب الأميركي 57-92، في إطار الجولة الخامسة الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية ضمن الدور الأول.

وقد ودع المنتخب التونسي البطولة منذ هزيمته الرابعة أمام كرواتيا 64-84، وقبلها تعرض لثلاث هزائم متتالية أمام سلوفينيا والبرازيل وإيران.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

التعليقات