سحب قرعة خليجي 20 باليمن
آخر تحديث: 2010/8/23 الساعة 11:18 (مكة المكرمة) الموافق 1431/9/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/8/23 الساعة 11:18 (مكة المكرمة) الموافق 1431/9/14 هـ

سحب قرعة خليجي 20 باليمن

رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم محمد بن همام يتحدث خلال حفل سحب القرعة (الأوروبية)

أجريت مساء الأحد في عدن قرعة بطولة كأس الخليج العشرين لكرة القدم المقررة إقامتها في اليمن من 22 نوفمبر/تشرين الثاني إلى 4 ديسمبر/كانون الأول المقبلين، حيث أسفرت عن مجموعة أولى تضم اليمن والكويت وقطر والسعودية وثانية تضم عمان والعراق والإمارات والبحرين.

وحضر إجراء القرعة عدد من رؤساء الاتحادات الخليجية لكرة القدم فضلا عن رئيس الاتحاد الآسيوي، القطري محمد بن همام، ورئيس الاتحاد المصري سمير زاهر، وعدد من نجوم دورات الخليج السابقة.

ووضع المنتخبان اليمني والعماني على رأس المجموعتين ووُزّع الستة الآخرون وفقا لآخر تصنيف للاتحاد الدولي لكرة القدم الذي شهد احتلال البحرين المركز 68 عالميا والسعودية 70 والكويت 85 والإمارات 90 وقطر 98 والعراق 106.

ومن المقرر أن تخوض منتخبات المجموعة الأولى مبارياتها على ملعب 22 مايو في عدن، وأن تلعب منتخبات المجموعة الثانية على ملعب الوحدة الدولي في أبين.

ولن تكون مهمة منتخب اليمن سهلة وهو يستضيف البطولة للمرة الأولى بعد أن وقع إلى جانب ثلاثة منتخبات قوية على رأسها منتخب الكويت صاحب الرقم القياسي لعدد مرات الفوز باللقب.

على الجانب الآخر فإن مهمة المنتخب العماني الساعي للحفاظ على لقبه لن تكون سهلة خاصة أنه سيواجه نظيره العراقي بطل آسيا إضافة إلى الإمارات بطلة خليجي 18 والبحرين.

اليمن مستعد 
وعلى هامش سحب القرعة أكد وزير الشباب والرياضة اليمني حمود عباد أن بلاده أنجزت كل المنشآت الرياضية والإيوائية كما أكملت استعداداتها التنظيمية لإنجاح هذه البطولة في اليمن "بما يليق بعمق العلاقات المتينة بين اليمن ودول مجلس التعاون الخليجي".

من جانبه، أشاد رئيس الاتحاد اليمني لكرة القدم أحمد العيسى بدعم دول الخليج لاستضافة بلاده للبطولة لأول مرة في تاريخها.

يذكر أن لقب كأس الخليج كان من نصيب الدولة المضيفة في آخر ثلاث نسخ للبطولة إذ أحرزت قطر اللقب عام 2004 والإمارات في 2007 وسلطنة عمان في 2009، لكن اليمن سيواجه تحديا صعبا نظرا لأنه لم يحقق أي انتصار في مشاركاته الأربع بالبطولة حيث خسر 12 مباراة وتعادل في ثلاث. 

المصدر : وكالات

التعليقات