الجزيرة نت حاولت الاتصال بالرجوب دون جدوى (الجزيرة نت-أرشيف)

محمد النجار-عمان
 
اتهم نادي الوحدات الأردني رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب بـ"تهريب" لاعبين فلسطينيين ينشطون في النادي الأردني بهدف تسفيرهم للعب مباراة دولية ودية، واصفا الحادثة بأنها تشكل "بلطجة وانتهاكا لأمن الأردن واستقراره".
 
وقال نادي الوحدات إن الرجوب "هرب" ثلاثة لاعبين فلسطينيين محترفين في صفوف النادي الأردني، وأصدر لهم جوازات سفر جديدة -غير التي لدى نادي الوحدات- ليتمكن اللاعبون من السفر إلى موريتانيا لخوض مباراة ودية بين منتخبها والمنتخب الفلسطيني.
 
وحاولت الجزيرة نت الاتصال باللواء جبريل الرجوب للاطلاع على موقفه من الأزمة دون جدوى.
 
وقال رئيس نادي الوحدات طارق خوري للجزيرة نت إن الاتحاد الفلسطيني كان خاطب نظيره الأردني في الثامن من الشهر الجاري وطلب انضمام اللاعبين المحترفين في نادي الوحدات فهد العتال وأحمد كشكش وعبد اللطيف البهداري للمنتخب لخوض مباراة مبرمجة مع منتخب موريتانيا.
 
وأضاف أن "الاتحاد الأردني رد بكتاب رسمي برفض الطلب كون يوم إجراء المباراة ليس من مواعيد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) التي تسمح بانضمام اللاعبين من الأندية للعب مباريات مع منتخبات بلدانهم".
 
وبيّن خوري أن هذا الخطاب جاء في الوقت الذي كان فيه الوحدات يستعد لخوض مباراة قمة كأس الكؤوس مع النادي الفيصلي غدا الجمعة. ولفت إلى أن النادي تفاجأ بقيام الرجوب بإصدار جوازات سفر جديدة للاعبين الثلاثة بدل تلك الموجودة لدى نادي الوحدات وسفرهم خارج الأردن يوم الثلاثاء.
 
ووصف خوري في بيان أصدره الثلاثاء الماضي الحادثة بأنها تشكل "انتهاكا لأمن الأردن واستقراره"، وأن ما حصل "بلطجة" ضد الأردن "حيث تم تهريب مواطنين فلسطينيين بجوازات سفر جديدة غير ممهورة بختم الدخول إلى الأردن وكان يجب أن يتم إرفاق الجواز القديم بالجديد في حال تغير الجوازات".
 
مصدر حكومي حمل نادي الوحدات مسؤولية ما جرى (الجزيرة نت-أرشيف)
بدل فاقد

ونقلت صحيفة "العرب اليوم" الأردنية في عدد الخميس عن مصدر حكومي تحميله نادي الوحدات مسؤولية ما جرى، واعتبر المصدر -الذي قالت الصحيفة إنه رفض ذكر اسمه- أنه لا يجوز حجز جوازات اللاعبين، وأن الجوازات الفلسطينية التي أصدرت لهم تمت على أنها "بدل فاقد".
 
غير أن خوري نفى للجزيرة نت أن تكون أي جهة حكومية حملت نادي الوحدات المسؤولية، وقال إن النادي لم يجر أي اتصال مع أي جهة حكومية أردنية وإن علاقته مع الاتحاد الأردني لكرة القدم "الذي باتت القضية في عهدته".
 
وأشار إلى أن ما يهم نادي الوحدات وصول اللاعبين لعمان اليوم كما هو مقرر لينضموا للتدريبات المسائية مع النادي استعدادا لخوض مباراة القمة مع الفيصلي مساء غد الجمعة.
 
لن يؤثر على الدعم
وأشار إلى أن ما جرى "لن يؤثر على الدعم الموصول للأندية والمنتخبات الفلسطينية من الاتحاد الأردني أو نادي الوحدات"، وأشار إلى أن زيارات الوحدات للضفة الغربية وعلاقاته بالأندية الفلسطينية لن تتأثر بما جرى.
 
وتجنبت الحكومة الأردنية الدخول على خط الأزمة، رغم مطالبة صحفيين وكتاب لها بالتدخل ضد ما عدوه انتهاكا من رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب للقوانين والسيادة الأردنية.
 
وذهب مدير تحرير صحيفة "العرب اليوم" فهد الخيطان لوصف ما جرى من تغيير لجوازات اللاعبين الثلاثة بأنه يشبه ما جرى من تغيير لجوازات سفر عملاء جهاز المخابرات الإسرائيلي (موساد) الذين نفذوا عملية الاغتيال بحق القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) محمود المبحوح.

المصدر : الجزيرة