صدمة في غانا بعد وداع المونديال
آخر تحديث: 2010/7/3 الساعة 13:46 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/7/3 الساعة 13:46 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/22 هـ

صدمة في غانا بعد وداع المونديال

أسامواه جيان عاش لحظات عصيبة لن ينساها بعد إهداره ركلة الجزاء باللحظة الأخيرة من الشوط الإضافي الثاني (الفرنسية)

خيمت مشاعر الصدمة والذهول على لاعبي منتخب غانا لكرة القدم الملقبين بالنجوم السود, بعد توديعهم منافسات بطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا عقب هزيمتهم بضربات الجزاء الترجيحية أمام أورغواي ضمن منافسات دور الثمانية بالبطولة.
 
وقال المدافع جون بانتسيل عقب الهزيمة 2-4 بضربات الجزاء على ملعب سوكر سيتي بعدما انتهى الوقتان الأصلي والإضافي للمباراة بالتعادل الإيجابي 1-1 "لسنا سعداء بالخروج في هذه المرحلة من البطولة, لا أعرف ماذا حدث, ولكننا كنا سيئي الحظ".
 
وقد سنحت الفرصة أمام غانا أمس لتصبح أول دولة أفريقية تتأهل إلى الدور قبل النهائي لكأس العالم عندما احتسب لها حكم المباراة ضربة جزاء في الدقيقة الأخيرة من الوقت الإضافي بعدما أخرج لاعب أورغواي لويس سواريز الكرة بيده من على خط المرمى ولكن أسامواه جيان سدد ضربة الجزاء في العارضة.
 
وفي الوقت الذي نجح فيه جيان في التسجيل خلال ضربات الجزاء الترجيحية بالمباراة، أضاع البديل دومينيك أديياه وقائد الفريق جون مينساه ضربتي جزاء لغانا.
 
وقال أديياه "كنا نستحق التأهل للدور قبل النهائي، ومن يدري ربما كنا نستحق النهائي. ولكنها ليست نهاية العالم وعلينا أن نستمر".
 
صدمة جيان
وقد عاش أسامواه جيان لحظات عصيبة لن ينساها في حياته، بعد إهداره ركلة الجزاء في اللحظة الأخيرة.
 
وقال جيان بعد اللقاء "سأتعافى، أنا قوي ذهنيا، امتلكت الشجاعة لتسديد ركلة الجزاء، هذا طبيعي، فأنا المسدد الأول في الفريق".
 
وحرمت هذه الفرصة الضائعة أيضا مهاجم رين الفرنسي من تسجيل هدفه الخامس في المونديال والرابع في هذه النسخة (هدفان من ركلتي جزاء)، ومعادلة الرقم الذي يحمله الكاميروني روجيه ميلا بمونديالي 1990 و1994.
المصدر : وكالات

التعليقات