وافق الاتحاد الآسيوي للكاراتيه على السماح للرياضيات في هذه اللعبة بارتداء الحجاب أثناء الدورات الآسيوية، وأهمها دورة الألعاب المقررة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل بمدينة غوانغ زهو الصينية.

وأعرب المجلس الأولمبي الآسيوي عن سعادته بالقرار الذي جاء بعد جهود كبيرة لرئيسه الشيخ أحمد الفهد، لأن التوصل إلى هذا الاتفاق سيتيح الفرصة للرياضيات المسلمات بالمشاركة في الألعاب.

وستكون البطولة الأولى التي ستشارك فيها رياضيات يرتدين الحجاب هي بطولة آسيا للكاراتيه من 1 إلى 8 أغسطس/آب المقبل في الصين.
 
غير أن الاستحقاق الرياضي الأبرز سيكون المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية الـ16 في الصين أيضا، ثم في النسخة التالية بمدينة أينشيون الكورية الجنوبية عام 2014.

وأوضح الاتحاد الآسيوي للكاراتيه في بيان له أن القارة الآسيوية لديها العديد من البطلات من الإمارات العربية المتحدة -مثل الشيخة ميثاء بن محمد بن راشد- وإيران وباكستان وكزاخستان، وهذا القرار سيعزز فرصهن في المنافسة.

المصدر : الفرنسية