لاندون دونوفان هدفه تطوير كرة القدم في بلده (الفرنسية)

يعد لاعب الوسط لاندون دونوفان رمزا لمنتخب أميركا والقائد الذي يعول عليه كثيرا لقيادة منتخب بلده إلى مركز مشرف في نهائيات كأس العالم لكرة القدم.
 
وكان عند حسن الظن به في مباراته أمام الجزائر، لأن هدفه وضع بلده في الدور الثاني وجعله يتقدم على المنتخب الإنجليزي في المجموعة الثالثة من المونديال.

وكان دونوفان أكثر من حاسم في المباراتين الأخيرتين، فعندما كان منتخب بلده متخلفا بفارق هدفين أمام سلوفينيا في الشوط الأول، كان المحرك الأساسي للجبهة الهجومية، وساهم هدفه الرائع في مطلع الشوط الثاني في عودة فريقه لأجواء المباراة لينتزع تعادلا ثمينا للغاية.
 
وفي مباراة الجزائر، كافح حتى الرمق الأخير، وكان قدره أن يكون في المكان المناسب في الوقت المناسب ليضع بصمته على تأهل المنتخب إلى الدور الثاني.

ودخل دونوفان (28 عاما) تاريخ الكرة الأميركية في فبراير/شباط 1999 عندما بات أصغر لاعب أميركي يوقع عقد احتراف في أوروبا وتحديدا مع باير ليفركوزن الألماني وعمره آنذاك 17 عاما.
 
وخاض دونوفان 126 مباراة دولية حتى الآن، سجل خلالها 44 هدفا، وهو أفضل هداف في تاريخ كرة القدم الأميركية.

المصدر : وكالات