الجزائر تحن لإنجازات مونديال 82
آخر تحديث: 2010/6/12 الساعة 16:04 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/6/12 الساعة 16:04 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/29 هـ

الجزائر تحن لإنجازات مونديال 82

الجزائر هي أمل العرب في المونديال (رويترز)

تحن الجزائر إلى بدايتها الرائعة في مونديال إسبانيا 1982 وهي على وشك بدء مشوارها في نهائيات كأس العالم لكرة القدم للمرة الأولى منذ 24 عاما، غدا، بمواجهة سلوفينيا في بولوكواني في الدور الأول (المجموعة الثالثة) لمونديال جنوب أفريقيا.

فقد فجرت الجزائر مفاجأة من العيار الثقيل بمباراتها الأولى بالمونديال الأول بتاريخها عام 1982 عندما تغلبت على ألمانيا ونجومها كارل هاينتس رومينيغه وبول برايتنر 2-1، وكانت قاب قوسين أو أدنى من بلوغ الدور الثاني لولا تواطؤ الألمان والنمسا بالمباراة الثالثة الأخيرة من الدور الأول.

وتمني الجزائر النفس بتحقيق الفوز غدا لأنه فرصتها الوحيدة لتعزيز حظوظها في تحقيق ما فشلت فيه في مشاركتيها السابقتين في إسبانيا 1982 والمكسيك 1986، وهو التأهل إلى الدور الثاني، لأن المباراة الثانية ستكون صعبة أمام المنتخب الإنجليزي المرشح بقوة للفوز باللقب إلى جانب إسبانيا والبرازيل والأرجنتين.

وتعوّل الجزائر على الروح القتالية للاعبيها والتي كانت وراء ملحمة التأهل إلى المونديال على حساب المنتخب المصري بطل القارة في النسخ الثلاث الأخيرة، وكذلك وراء الفوز الرائع على ساحل العاج 3-2 بعد التمديد في ربع نهائي كأس أمم أفريقيا.
 
من جانبه, اعترف المدير الفني رابح سعدان بأن فريقه ليس بين أفضل المنتخبات المشاركة "لأننا لم نأت إلى جنوب أفريقيا في قمة مستوانا بسبب الإصابات الكثيرة التي تعرضت لها صفوفنا الآونة الأخيرة، كما أن تواريخ الاتحاد الدولي لم تساعدنا كثيرا على العمل جيدا والاستعداد كما يجب للمونديال."

ومع ذلك أكد سعدان أنهم بذلوا كل ما في وسعهم في المعسكرات التدريبية التي خاضوها وسيفعلون ذلك في المباريات القادمة في المونديال "للدفاع عن سمعة كرة القدم الجزائرية خاصة والعربية بصفة عامة".
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات