إنتر ميلان قدم أداء دفاعيا متميزا رغم طرد لاعبه ثياغو موتا (يسار) في الشوط الأول  (الفرنسية)

تأهل إنتر ميلان الإيطالي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على حساب مضيفه برشلونة الإسباني حامل اللقب، ليلاقي بايرن ميونيخ الألماني الذي تأهل في وقت سابق على حساب ليون الفرنسي.
 
واستفاد إنتر من فوزه 3-1 في مباراة الذهاب التي استضافها الأسبوع الماضي، في حين لم يتمكن برشلونة من التعويض في مباراة الإياب التي جرت مساء الأربعاء، واكتفى بهدف متأخر سجله المدافع جيرار بيكيه في الدقيقة 84.
 
وأحكم إنتر بقيادة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، إغلاق دفاعه أمام نجوم برشلونة فلم تتح لهم إلا فرص قليلة أبرزها للأرجنتيني ليونيل ميسي في الشوط الأول ثم بويان في الشوط الثاني.
 
وتلقى الفريق الإيطالي ضربة مؤثرة بطرد لاعب الوسط ثياغو موتا في الدقيقة 28 لكنه ظل على تماسكه في وجه محاولات برشلونة الذي امتلك الكرة كثيرا لكنه لم ينجح في اختراق دفاع إنتر إلا قليلا.
 
مورينيو (يسار) تفوق على غوارديولا (رويترز)
خسارة اللقب

وأجرى مدرب برشلونة جوسيب غوارديولا ثلاثة تغييرات في الشوط الثاني، دون أن يفلح الفريق في تحقيق المطلوب ليخسر اللقب الذي حصده في الموسم الماضي على حساب مانشستر يونايتد الإنجليزي.
 
وأصبح على برشلونة أن يركز في الحفاظ على لقبه بطلا للدوري المحلي علما بأنه يتقدم على غريمه ريال مدريد بنقطة واحدة قبل أربع مراحل من النهاية.
 
ومن جانبه، يمتلك إنتر فرصة سانحة للحفاظ على لقبه المحلي حيث يتقدم على ملاحقه روما بنقطتين قبل ثلاث مراحل من النهاية. 
 
وكان بايرن ميونيخ حقق فوزا كبيرا على مضيفه ليون بثلاثية نظيفة مساء الثلاثاء، علما بأنه كان قد فاز أيضا في مباراة الذهاب بهدف نظيف ليستحق بلوغ المباراة النهائية التي ستقام في العاصمة الإسبانية مدريد في 22 مايو/أيار المقبل.

يذكر أن إنتر يطمع في إحراز لقب البطولة للمرة الأولى منذ فاز به عامي
1964 و1965 تحت مسمى "كأس أوروبا للأندية أبطال الدوري"، في حين يسعى بايرن للفوز بالبطولة التي توج بلقبها أربع مرات سابقة آخرها عام
2001.


المصدر : وكالات