يزيد الراجحي خلال إحدى المراحل الخاصة للسباق

واصل المتسابق السعودي يزيد الراجحي تصدره لرالي الشرقية رابع جولات بطولة الشرق الأوسط للراليات بعد أن فاز بالمركز الأول لليوم الثاني على التوالي, في حين انتزع القطري مسفر المري المركز الثاني من الإماراتي الشيخ خالد القاسمي.

وقطع الراجحي مسافة المراحل الخاصة ليوم الأربعاء بزمن قدره 1.02.54.4 ساعة ليتقدم على مسفر المري الذي سجل 1.03.48.8 ساعة، بينما حل القطري الآخر جابر المري ثالثا بزمن قدره 1.05.05.4 ساعة تلاه الإماراتي القاسمي (1.05.30.6) ثم السعودي صالح عبد العال الخامس (1.08.33.2).
 
وعقب انتهاء منافسات المرحلة، عبّر الراجحي للجزيرة نت عن سعادته للفوز مشيرا إلى أنه قاد بسرعة عالية من دون أخطاء حيث سارت الأمور بشكل رائع باستثناء مشكلة بأحد الإطارات خلال المرحلة الأولى.
 
وعبر الراجحي عن ثقته في الفوز بالرالي الثالث له بالبطولة الشرق أوسطية، والثاني له على التوالي بعد رالي الأردن.

أما القطري مسفر المري، فعبر هو الآخر عن رغبته في الفوز بالرالي الذي يجرى بالمنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية، مؤكدا للجزيرة نت أن خبرته وسرعته جعلته يبتعد بثوان قليلة عن السيارات الأخرى التي تمتلك إمكانيات أفضل من سيارته، كما أكد جابر المري هو الآخر إصراره على الصعود لمنصة التتويج.
 
القطري مسفر المري
مشاكل عديدة
في المقابل، فقد عانى القاسمي الذي كان صاحب التوقيت الأسرع مع انطلاق منافسات اليوم الثاني، من عدة مشاكل منها ارتفاع حرارة المحرك وتضرر الزجاج الأمامي للسيارة مما جعله يخفض من سرعته ليخسر بالتالي عدة دقائق جعلته  يتراجع للمركز الرابع.
 
يُذكر أن منافسات اليوم الثاني شهدت  خروج عدد من المتسابقين منهم القطريان الشيخ حمد بن عيد آل ثاني وخالد السويدي بسبب أعطال ميكانيكية، إضافة إلى مواطنهما عبد العزيز سعدون الذي انسحب نهائيا بسبب عطل رئيسي في محرك سيارته.

وخرج أيضا المتسابق الفلسطيني رامي داوود جابر بسبب تعطل محرك سيارته، والكويتي داود الغربلي للسبب ذاته، والسعودي فاروق غراب بسبب حريق شب في المحرك.
 
وستشهد منافسات الخميس ست مراحل خاصة للسرعة تنتهي عند مجمع الملك فهد الرياضي بالخبر.

المصدر : الجزيرة