رونالدو (يسار) يحاول تخطي مدافعي فالنسيا (الفرنسية)

ضيق ريال مدريد الخناق على برشلونة متصدر دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بتقليصه فارق النقاط بينهما لنقطة واحدة، بعدما حسم المواجهة القوية مع ضيفه فالنسيا بالفوز عليه بهدفين للاشيء في المرحلة الـ33 أمس الأحد.
 
ومع تبقي خمس جولات على نهاية المسابقة، بات ريال مدريد يملك 83 نقطة في المركز الثاني مقابل 84 نقطة لبرشلونة حامل اللقب الذي ضيع فرصة ثمينة لتوسيع الفارق مع غريمه التقليدي بعدما تعادل سلبياً مع مضيفه إسبانيول أول أمس السبت.
 
وصبت بداية فالنسيا الضعيفة في مصلحة الريال ليضع المهاجم الأرجنتيني غوانزالو هيغواين صاحب الأرض في المقدمة في الدقيقة 25، رافعا رصيده إلى 25 هدفا في الدوري هذا الموسم.
 
وتمكن الريال من فرض سيطرته على مجريات اللعب بفضل انطلاقات مهاجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي انتظر حتى الدقيقة 77 ليسجل هدف التعزيز لفريقه، مبدداً بذلك توتر جماهير النادي الملكي بعد ضياع العديد من الفرص.
 
وبهذه الخسارة، تجمد رصيد فالنسيا في المركز الثالث عند 59 نقطة بفارق خمس نقاط عن إشبيلية الرابع الذي كان فاز السبت على سبورتنغ خيخون بثلاثة أهداف دون مقابل.


 
مباريات أخرى
وكانت التعادلات هي سيدة الموقف في أربع مباريات جرت الأحد حيث تعادل ديبورتيفو لا كورنيا مع ضيفه الميريا بدون أهداف، كما تعادل أتلتيك بيلباو بنفس النتيجة مع ضيفه سرقسطة مما أفقده فرصة التأهل لكأس الأندية الأوروبية الموسم القادم.
 
كما انتهت مواجهة القاع بين ملقا وبلد الوليد بالتعادل بدون أهداف أيضاً، بينما تعادل راسينغ  سانتاندر وخيريز متذيل الترتيب بهدفين لكل منهما، في حين تمكن تنيريفي من الفوز على خيتافي بثلاثة أهداف لهدفين.
 
وتختتم المرحلة الـ33 اليوم الاثنين عندما يستضيف ريال مايوركا -الذي يحتل المركز الخامس برصيد 52 نقطة- فريق أوساسونا حيث بإمكانه إذا تغلب عليه أن يتجاوز إشبيلية ليشغل آخر المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا الموسم القادم.

المصدر : وكالات