رونالدو لدى تقديمه لجماهير ريال مدريد في يونيو/حزيران الماضي (رويترز)

اقترب نادي ريال مدريد الإسباني من تعويض ما دفعه لضم المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعدما تجاوزت قيمة مبيعات القمصان التي تحمل رقم اللاعب مبلغ مائة مليون يورو، وفقا لصحيفة برتغالية.
 
وكان رونالدو الفائز بلقب أفضل لاعب في العالم عام 2008، قد انضم إلى فريق العاصمة الإسبانية الصيف الماضي، قادما من مانشستر يونايتد بطل الدوري الإنجليزي لكرة القدم، في صفقة قياسية بلغت قيمتها 94 مليون يورو.

وتقول صحيفة "أ بولا" البرتغالية إن مبيعات قميص رونالدو الذي يحمل الرقم 9 تجاوزت مائة مليون دولار، لتتخطى بذلك بعض الأسماء العملاقة التي انضمت للنادي الملكي في الأعوام الماضية، مثل الفرنسي زين الدين زيدان، والبرازيلي رونالدو، والبرتغالي لويس فيغو.

لكن تجدر الإشارة إلى أن قيمة المبيعات لا تمثل أرباحا صافية لريال مدريد حيث تتشارك معه شركة "أديداس" التي تتولى صناعة القمصان، وكذلك رونالدو نفسه.

واشتهر ريال مدريد -خصوصا تحت قيادة رئيسه فلورنتينو بيريز- بضم كوكبة من أشهر نجوم العالم، مما يدر على النادي دخلا كبيرا من الناحية التجارية، لكنه قد لا يحقق دائما المردود المتوقع على صعيد حصد البطولات.
 
وضم الريال في بداية الموسم الحالي رونالدو إضافة إلى النجم البرازيلي الشهير كاكا قادما من ميلان الإيطالي، لكن النادي خسر مرتين أمام غريمه برشلونة، كما خرج من بطولة الكأس المحلية أمام فريق مغمور، ثم من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، كما أنه يحتل المركز الثاني في الدوري المحلي خلف برشلونة.

المصدر : الفرنسية