محمد بن همام خلال حديثه لبرنامج دنيا الكرة  (الجزيرة) 
قال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم محمد بن همام إنه لم يحن الوقت بعد لاتخاذ قرار نهائي بشأن الحديث للترشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، معترفا بصعوبة منافسة شخص متمرس وخبير وخدم الكرة العالمية مثل رئيس الفيفا الحالي جوزيف بلاتر.
 
وأكد القطري بن همام لبرنامج دنيا الكرة على قناة الجزيرة مساء الاثنين، أنه لم يبدر منه أي تصريح يسيء إلى بلاتر، مشددا على أنه كعضو في اللجنة التنفيذية للفيفا يحترم رئيسها وسيستمر في ذلك.
 
وأشار إلى أنه كان داعما لبلاتر في نيله رئاسة الفيفا في عامي 1998 و2002 وأن علاقتهما كانت طيبة.
 
وقال بن همام إنه قرأ -ولم يسمع بعد- أن بلاتر أبدى امتعاضا منه وشن هجوما عليه، لكنه لا يستطيع الجزم بأنه قال ذلك، وأكد أنه حال قرر النزول في انتخابات الفيفا فلن يفسد ذلك للود بينهما قضية.
 
وأضاف أن ما نقلته صحف سعودية عن بلاتر من أن بن همام ليس مؤهلا لرئاسة الفيفا قيل عنه إبان ترشحه لانتخابات 1998.
 
وأعرب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن أمله في ألا يتأثر ملف قطر لاستضافة كأس العالم لكرة القدم 2022 بالجدل الدائر حاليا، لما لهذه الاستضافة حال تحققها من فوائد على المنطقة العربية وآسيا، وأكد أن تحقيق هذه الاستضافة هو همه الأول حتى لو ضحى بالسعي للترشح لمنصب الفيفا.


 
 
وكان بن همام قال في مؤتمر صحفي مشترك مع المليونير الكوري الجنوبي مونغ جون تشونغ الشهر الماضي "نتطلع إلى رؤية رئيس آسيوي للفيفا، الوقت أصبح ملائما لذلك، أتمنى أن تدعم آسيا كلها مرشحها".
 
وكانت صحف سعودية نقلت عن بلاتر قوله إن بن همام يريد إبعاده عن رئاسة الفيفا، وإنه تقدم بمقترح لتحديد فترة الرئاسة لثماني سنوات، لكن الأغلبية كانت ضده، وأضاف أن بن همام يهاجمه منذ فترة رغم أن علاقتهما كانت جيدة جدا.
 
 
 

المصدر : الجزيرة