زاهر قال إن القرار صدر عن جهات عليا
(الجزيرة-أرشيف)
عدلت مصر عن إجراء منتخبها الأولمبي لكرة القدم مباراة مع نظيره الفلسطيني بالقدس المحتلة.
 
وجاء هذا الموقف الذي اتخذه المجلس القومي للرياضة في مصر بعد جدل واتهامات بالتطبيع مع إسرائيل.
 
وذكرت تقارير إعلامية اليوم أن المجلس ألغى قرار سفر المنتخب لأداء المباراة التي كانت مقررة يوم 28 مارس/آذار الجاري في إطار الاحتفالات بيوم الأرض.
 
ونقلت نفس المصادر عن  سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم قوله إنه أبلغ بأن قرار الإلغاء تم بناء على تعليمات سلطات عليا بسبب الأحداث الأخيرة في القدس دون الإفصاح عن الجهة التي أمرت بذلك مضيفا أن سفر البعثة تأجل حتى إشعار آخر.
 
وكانت أوساط معارضة مصرية اعترضت على سفر المنتخب واعتبرته بمثابة تطبيع مع إسرائيل بسبب اضطرار أعضائه للحصول على تأشيرة إسرائيلية.
 
ويحث المسؤولون الفلسطينيون دائما العرب على إرسال وفود ثقافية ورياضية والسفر إلى الأراضي الفلسطينية بهدف كسر العزلة المفروضة عليهم من قبل إسرائيل. وفي المقابل ترى الجماعات المناهضة أن ذلك يعتبر تطبيعا مع إسرائيل بسبب الحاجة للحصول على تأشيرة إسرائيلية.

المصدر : يو بي آي