ميدفيديف مستاء من خيبة فانكوفر
آخر تحديث: 2010/3/1 الساعة 23:23 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/3/1 الساعة 23:23 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/16 هـ

ميدفيديف مستاء من خيبة فانكوفر

مشجعون روس بإحدى مباريات الهوكي بدورة فانكوفر (الفرنسية)

طلب الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف المسؤولين باللجنة الأولمبية الوطنية بالاستقالة إثر النتائج السيئة التي حققها رياضيو روسيا في دورة الألعاب الشتوية التي اختتمت في فانكوفر في كندا أمس الأحد.
 
ولم يفز الروس إلا بـ15 ميدالية، ثلاث منها فقط ذهبية، وحلت روسيا في المرتبة الـ15 بالترتيب العام، وهي إحدى أسوأ النتائج التي تحققها في كافة مشاركاتها الأولمبية.
 
وقال ميدفيديف في تصريحات نقلها التلفزيون الاثنين "يتوجب على المسؤولين الذين أعدوا الرياضيين للمشاركة في الألعاب الأولمبية الشتوية أن يتحملوا مسؤولياتهم.. يتعين عليهم أن يتخذوا قرار شجاعا والتقدم باستقالاتهم".
 
وأضاف "إذا لم يفعلوا ذلك، فإننا سنساعدهم في ذلك". وكان المسؤؤولون قالوا إن هدفهم من المشاركة بالدورة هو احتلال أحد المراكز الثلاثة الأولى وكسب ثلاثين ميدالية على الأقل.
 
يشار إلى أن رقم روسيا القياسي هو 11 ذهبية عام 1994 عندما أحرزت المركز الأول في ليلهامر بالنرويج.
 
وتستضيف البلاد الألعاب الأولمبية الشتوية المقبلة في مدينة سوتشي عام 2014.
 
وقال ميدفيديف في هذا السياق "ينبغي أن نبدأ إعدادنا لسوتشي منذ الآن، لكن مع الأخذ بعين الاعتبار ما حدث في فانكوفر، يجب أن نغير كليا طريقة إعداد رياضيينا".
المصدر : وكالات

التعليقات