بالوتيلي (يمين) صاحب الهدف الأول للإنتر (الفرنسية)

حقق إانتر ميلان المتصدر وحامل اللقب انتصارا ثمينا على مضيفه أودينيزي بالمرحلة الـ26 من الدوري الإيطالي لكرة القدم، بينما واصل ميلان مطاردته بفوزه على ضيفه أتلانتا. وعزز الإنتر موقعه في الصدارة برصيد 58 نقطة مقابل 54 لميلان.

في المباراة الأولى على ملعب فريولي في أوديني، استعاد الإنتر نغمة الانتصارات بعد ثلاثة تعادلات متتالية.
 
ويعتبر هذا الفوز ثمينا لأنه جاء في غياب أربعة لاعبين أساسيين بالإضافة إلى المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الموقوف ثلاث مباريات بسبب شتمه طاقم تحكيم المباراة الأخيرة أمام سامبدوريا.

وكان أودينيزي البادىء بالتسجيل عبر سيموني بيبي بالدقيقة الثانية، بيد أن الإنتر رد بقوة بثلاثية لماريو بالوتيلي (5) والبرازيلي دوغلاس مايكون (21) والأرجنتيني دييغو ميليتو (45 من ركلة جزاء) رافعا رصيده لـ15 هدفا بالمركز الثاني على لائحة الهدافين.

وقلص أنطونيو دي ناتالي الفارق من ركلة جزاء بالدقيقة 52 معززا موقعه في صدارة لائحة الهدافين برصيد 19 هدفا.

وفي المبارة الثانية، لم يجد ميلان أي صعوبة للتغلب على أتلانتا 3-1 بفضل ثنائية لنجمه البرازيلي ألكسندر باتو الذي رفع رصيده لـ12 هدفا هذا الموسم.

دينيس محتفلا بهدفه ضد روما (الفرنسية)
روما يتعادل

وفي مباراة أخرى، أهدر روما الثالث فوزا في المتناول على مضيفه نابولي وسقط بفخ التعادل 2-2.

وتقدم روما بهدفين للبرازيلي جوليو باتيستا (59 من ركلة جزاء) وميركو فوسينيتش (65)لكن نابولي رد بهدفين لجرمان غوستافو دينيس (75) وماريك هامسيك (90 من ركلة جزاء).

وحقق بارما فوزا صعبا على ضيفه سامبودريا بهدف وحيد سجله كريستيان زاكاردو بالدقيقة 54، وفعل الشيء نفسه كييفو بالتغلب على ضيفه كالياري بهدفين للبرازيلي ماركوس أرييل دي باولا (33) والأوروغوياني بابلو ماريانو غرانوش (78) مقابل هدف لدافيدي أستوري (51).

وانتزع بولونيا فوزا ثمينا من مضيفه جنوة 4-3، بينما أنعش سيينا صاحب المركز الأخير آماله في البقاء بفوزه الثمين على مضيفه ليفورنو بهدفين لإيمانويلي كالايو (79) وماسيمو ماكاروني (90) مقابل هدف لكريستيانو لوكاريلي (11 من ركلة جزاء).
 
ترتيب فرق الصدارة
1-إنتر ميلان        58 نقطة من 26 مباراة
3-ميلان             54 من 26
2-روما             51 من 26
4-باليرمو           41 من 26
5-يوفنتوس         41 من 25

المصدر : وكالات