المهاجم رونالدو (بالأسود) حمل فريقه بهدفين إلى الفوز (الفرنسية)

حقق ريال مدريد فوزا متأخرا على مضيفه خيريز بثلاثة أهداف مقابل لا شيء في حين اكتفى فالنسيا بنقطة واحدة من تعادله مع مضيفه سبورتينغ خيخون 1-1 أمس السبت في افتتاح المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

في المباراة الأولى، فاز ريال مدريد، الثاني في الدوري، ووصيف بطل إسبانيا الذي نزل بكامل نجومه، على مضيفه خيريز صاحب المركز الأخير بثلاثة أهداف مقابل صفر، بعد تعادلهما طوال الشوط الأول.

وقد افتتح الفريق الزائر التسجيل بهدف سجله ألفارو أربيلوا بعد تمريرة الأرجنتيني غونزالو هيغواين في الدقيقة 64.

وأضاف البرتغالي كريستيانو رونالدو الهدف الثاني في الدقيقة 69، ثم سجل الهدف الثالث لفريقه في الدقيقة 71، ليرفع رصيده إلى 11 هدفا.

ورفع ريال مدريد رصيده بهذا الفوز إلى 53 نقطة، وبات على بعد نقطتين من برشلونة المتصدر وحامل اللقب الذي يحل ضيفا على فريق العاصمة الآخر أتلتيكو مدريد غدا الأحد.

تعادل
وفي اللقاء الثاني، وجد فالنسيا نفسه متخلفا بهدف مبكر أمام سبورتينغ خيخون سجله بالخطأ في مرماه دييغو كاسترو خيمينيز في الدقيقة الخامسة.

وانتظر فالنسيا حتى الدقيقة 76 لإدراك التعادل عبر خوان ماتا الذي تلقى كرة في العمق حولها إلى هدف بعد مراوغة.

ورفع فالنسيا رصيده إلى 43 نقطة، دون أن يكون مهددا بفقدان المركز الثالث، إذ يتقدم بست نقاط عن مايوركا الرابع الذي يحل ضيفا على تينيريفي الاثنين في ختام المرحلة.

المصدر : وكالات