لاعب الهوكي على الجليد الكندي واين غريتزكي بعد إيقاد الشعلة (الفرنسية)

افتتحت في مدينة فانكوفر الكندية مساء أمس الجمعة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في نسختها الـ21.
 
وأقيم حفل الافتتاح لأول مرة في ملعب مغطى أمام نحو 60 ألف متفرج، قبل أن يقوم لاعب الهوكي على الجليد الكندي الشهير واين غريتزكي بإيقاد الشعلة بعد إشكال تقني وقع لأحد الأعمدة التي ترفع القاعدة.
 
وانطلقت بعدها الألعاب النارية وغطت سماء مدينة فانكوفر إيذانا بانطلاق دورة الألعاب التي تستمر حتى نهاية الشهر.
 
وكان لاعب رياضة التزلج على الجليد الجورجي نودار كوماريتاشفيلي (21 عاما) قد لقي مصرعه جراء اصطدامه بعمود معدني بعد خروجه عن المضمار الذي يعتبر الأسرع في العالم.

وأوضح المنظمون أن كوماريتاشفيلي خرج عن المضمار في الحصة التدريبية الثانية على مضمار ويستلر الأولمبي عند المنعطف الأخير وهو يسير بسرعة 140 كلم/ساعة، فاصطدم بعمود معدني وفقد الوعي على الفور بعدما غطت الدماء وجهه وحاول المسعفون إنعاشه دون جدوى.

وأكدت اللجنة الأولمبية الدولية وفاة اللاعب، وأعرب رئيس اللجنة جاك روغ عن أسفه للحادث، وقال إنه مأساة ألقت بظلال من الحزن على البطولة في يوم الافتتاح.

ورغم الحادث فقد أعلنت جورجيا أنها ستواصل مشاركتها في الأولمبياد الشتوية، غير أنها طلبت إجراء تحقيق في الحادث.

يذكر أن عدة حوادث وقعت في الحصص التدريبية السابقة، كان أبرزها للرومانية فيوليتا ستراماتورارو التي أدخلت المستشفى لعدة ساعات يوم الخميس بعدما اصطدمت عدة مرات بالحائط.

المصدر : الجزيرة + وكالات