الرئيس الإندونيسي سوسيلو بابنغ يتفحص كأس العالم بجاكرتا الشهر الماضي (الفرنسية)

أعلن وزير الرفاه الإندونيسي انسحاب بلاده رسميا من سباق استضافة مونديال 2022 بسبب رفض الحكومة منح الضمانات لملف الترشيح.
 
ونقلت صحيفة "جاكرتا غلوب" المحلية عن الوزير أغونغ لاكسونو قوله إن خطابا بهذا الخصوص أرسل إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، مشيرا إلى أن إندونيسيا ربما تتقدم لاستضافة المونديال في المستقبل.
 
وأكد أغونغ أن وزارته ووزارة الشباب والرياضة والاتحاد المحلي لكرة القدم ولجنة الرياضة الوطنية سيعقدون جلسة نقاش للتباحث في أفضل السبل لتطوير كرة القدم في إندونيسيا.
 
وجاء الإعلان الرسمي بعدما ألمح وزير الشباب والرياضة الإندونيسي إندي مالارانغينغ إلى احتمال تخلي بلاده عن عرضها لاستضافة كأس العالم لكرة القدم عام 2022.
 
ونقلت وكالة رويترز عن الوزير الإندونيسي قوله إن الأولوية لتحسين مستوى المنتخب الوطني للبلاد. وأوضح أن الاتحاد الإندونيسي لكرة القدم طلب من الحكومة تقديم ضمانات حكومية والإعلان رسميا عن استضافة البطولة، لكن هذه الضمانات لم تقدم حتى هذه المرحلة.
 
واعتمدت الخطط الإندونيسية للتقدم لاستضافة الحدث الرياضي الكبير على الدعم المالي من الحكومة التي تقول إنها أكثر اهتماما بتحسين أداء المنتخب الذي يحتل المركز الـ136 في تصنيف الفيفا.
 
إندونيسيا توجه جهودها إلى تطوير أداء منتخبها بدلا من استضافة المونديال (الفرنسية)
ضيق الوقت
ويحل الموعد النهائي لتسجيل طلبات استضافة البطولة لدى الفيفا يوم الثلاثاء المقبل، مما يمنح الاتحاد الإندونيسي فترة قصيرة جدا إذا أراد إقناع الحكومة بتغيير رأيها.
 
وكان الأمين العام للاتحاد الإندونيسي لكرة القدم نوغراها بيسويس قد أعرب الشهر الماضي عن ثقته بإمكانية تأمين التمويل اللازم لبناء سبعة ملاعب جديدة في البلاد.
 
تجدر الإشارة إلى أن إندونيسيا أكبر دولة إسلامية من حيث عدد السكان تأهلت إلى نهائيات كأس العالم مرة واحدة، وذلك عام 1938 تحت اسم جزر الهند الشرقية.
 
وتتنافس كل من إنجلترا وروسيا، وإسبانيا والبرتغال بملف مشترك، وبلجيكا وهولندا بملف مشترك أيضا، وأستراليا واليابان والولايات المتحدة على استضافة كأس العالم 2018 أو 2022، في حين أعلنت قطر وكوريا الجنوبية ترشحهما فقط لاستضافة مونديال 2022.
 
ومن المقرر أن يعلن الفيفا في ديسمبر/كانون الأول المقبل اسمي العرضين الفائزين بحق تنظيم نهائيات كأس العالم عامي 2018 و2022.

المصدر : وكالات